أعمال فحص المركز الإسلامي في ولاية تكساس عقب إحراقه العام الماضي. الصورة: رويترز

ع السريع| سجن مواطن أمريكي 25 عامًا بسبب إحراق مسجد.. وترامب يريد التسجيلات

في زحمة الأخبار، عَ السريع توفر لك وقتك وتُبقيك دائمًا في الصورة وعلى اطّلاع.

تفتيش جديد للقنصلية السعودية

فتش محققون أتراك القنصلية السعودية في اسطنبول ليلا في إطار تحقيق بشأن اختفاء جمال خاشقجي، بينما قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إنه لا يريد التخلي عن السعودية حليفة بلاده بسبب قضية الصحفي السعودي.

وقال شاهد من رويترز إن فريق التحقيق الجنائي غادر القنصلية صباح اليوم الخميس بعد تفتيش المبنى والسيارات التابعة للقنصلية. واستخدم الفريق أضواء ساطعة لإضاءة الحديقة لكن دون أن يتضح تحديدا ما كانوا يفعلونه.

.. وترامب يريد التسجيلات

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مساء الأربعاء إنه لا يريد التخلي عن السعودية الحليف المقرب للولايات المتحدة بسبب اختفاء الصحفي السعودي جمال خاشقجي وطلب الحصول على تسجيلات صوتية تقول مصادر تركية إنها تشير إلى أن ضباطا سعوديين قتلوه.

.. ووزير مالية فرنسا: لن أذهب

انضم وزير المالية الفرنسي برونو لومير يوم الخميس إلى قائمة موسعة من الوزراء والرؤساء التنفيذيين الذين ألغوا مشاركتهم في منتدى استثماري في الرياض بعد اختفاء الصحفي السعودي جمال خاشقجي.

وقال لومير إنه يتعين على السلطات السعودية أن تفسر أسباب اختفاء خاشقجي بعد أن دخل قنصلية المملكة في اسطنبول يوم الثاني من أكتوبر تشرين الأول.

وقال لتلفزيون سينا العام "كلا لن أذهب... المزاعم خطيرة".


الخوذ البيضاء غادروا الأردن

قال الأردن يوم الأربعاء إن نحو 300 من العاملين بالدفاع المدني، الخوذ البيضاء، وأسرهم الذين فروا من سوريا إلى الأردن عبر إسرائيل قبل نحو ثلاثة أشهر غادروا البلاد لإعادة توطينهم في دول غربية بموجب اتفاق برعاية الأمم المتحدة.

وفي يوليو/ تموز فرّت مجموعات الدفاع المدني أمام تقدم القوات الحكومية السورية المدعومة من روسيا عبر الحدود مع الجولان التي تحتلها إسرائيل ودخلوا الأردن بمساعدة جنود إسرائيليين وقوى غربية.

وقال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في ذلك الوقت إنه ساعد في إجلائهم بناء على طلب من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وزعماء آخرين وكانت هناك مخاوف من أن يكون هناك خطر على حياتهم.

وينسب الفضل للخوذ البيضاء المعروفة رسميا باسم الدفاع المدني السوري في إنقاذ حياة الآلاف في مناطق كانت تسيطر عليها المعارضة على مدى سنوات تعرضت فيها هذه المناطق لقصف القوات الحكومية والقوات الروسية في الحرب الأهلية الدائرة في سوريا.


25 عامًا في السجن بسبب المسجد

قالت السلطات الأمريكية إن رجلا أدين بجريمة كراهية تتعلق بإضرام النيران في مسجد في تكساس حكم عليه بالسجن لما يقرب من 25 عاما يوم الأربعاء وأضافت أن المتهم تصرف بدافع الكراهية والحقد.

وأضرم مارك بيريس (26 عاما) النيران في المركز الإسلامي في فيكتوريا والذي يقع على بعد نحو 200 كيلومتر جنوب غربي هيوستن في عام 2017. واعتبرت منظمات حقوقية إسلامية الجريمة بأنها جزء من موجة متنامية من التعصب تجاه المسلمين في الولايات المتحدة.

وقالت وزارة العدل الأمريكية إن الرجل أدين في يوليو/ تموز بجريمة كراهية بإحراق المركز الإسلامي في فيكتوريا في 28 يناير/ كانون الثاني 2017، كما أدين باستخدام النيران لارتكاب جناية اتحادية وحيازة جهاز تدمير غير مسموح به فيما يتعلق بواقعة منفصلة لكن لها صلة بالحادث.

وذكر مكتب النائب العام الأمريكي لمنطقة جنوب تكساس أن القاضي جون ريني قال أثناء النطق بالحكم إن جرائم الكراهية "سرطان لمجتمعنا" وإنه "يجب عدم التساهل مع هذا السلوك في مجتمعنا".

وأعيد بناء المسجد بعد فيض من التبرعات لإعادته إلى ما كان عليه.

وقالت وزارة العدل الأمريكية إنه عندما علم بيريس بأن الجالية المسلمة في فيكتوريا جمعت أموالا لإعادة بناء المسجد أبلغ أحد الشهود بأنه سيحرق المسجد مجددا إذا أعيد بناؤه.


ترميم الظاهر بيبرس

استأنفت مصر أعمال ترميم مسجد الظاهر بيبرس الأثري في القاهرة والذي يعود بناؤه إلى القرن الثالث عشر. وأزال العمال الأعشاب الجافة من داخل المسجد ورمموا محتوياته.

شيد المسجد السلطان المملوكي الظاهر بيبرس بن عبد الله البندقداري بين 1266 و1268.

وبدأ العمل لترميم المسجد في 2007، لكنه توقف عام 2011 بعد ثورة 25 يناير التي أطاحت بحسني مبارك من الحكم.

وتجد مصر صعوبة في تمويل مشروعات الترميم منذ ذلك الحين، بعد أن تسببت سنوات الاضطرابات وعدم الاستقرار السياسي والهجمات المسلحة في إبعاد السياح والمستثمرين الأجانب.