جياني إنفانتينو

عَ السريع | هدنة في سوريا.. ورئيس جديد في كوسوفو.. وسويسري آخر على عرش "فيفا"

في زحمة الأخبار، عَ السريع توفر لك وقتك وتبقيك دائمًا في الصورة وعلى اطلاع.

مجلس الأمن يقر الهدنة في سوريا

أقر مجلس الأمن بالإجماع، مساء الجمعة، الاتفاق الذي صاغته الولايات المتحدة وروسيا حول وقف القتال في سوريا، هذا الاتفاق الذي قبلته الحكومة السورية والفصائل المعارضة، وإن كان لا يشمل تنظيم الدولة الإسلامية وجبهة النصرة، والمنظمات التي تعتبرها الأمم المتحدة إرهابية. وتلا إقرار مجلس الأمن تراجع كبير في المعارك في سوريا.


مقتل 11 في أفغانستان

فجّر انتحاري نفسه بشرق أفغانستان وأدى التفجير إلى مقتل 11 شخصا. ولم تعلن أي جهة عن مسؤوليتها عن التفجير، مع الاعتقاد أن التفجير كان يستهدف حجي خان جان أحد شيوخ القبائل المعارضة لطالبان، وأشيع أنه شارك في عمليات ضدها، وقُتِل جان في الانفجار.


هاشم تقي رئيسا لكوسوفو

انتخب برلمان كوسوفو هاشم تقي رئيسا لمدة خمس سنوات، وبينما فاز تقي بأغلبية 71 صوتا من 120 صوت، إلا أن انتخابه لم يمر هادئا، إذ شهد الحدث مظاهرات معارضة، حتى أن المتظاهرين ألقوا بقنابل غاز بداخل البرلمان أثناء عملية الانتخاب، وترجع المعارضة إلى ميل تقي لأن يقدم للأقليات الصربية بعض السلطة والحكم الذاتي.

تقي عُرِف كزعيم سياسي في جيش تحرير كوسوفو أثناء النزاع من أجل الاستقلال عن صربيا في التسعينيات من القرن العشرين. ويذكر أن صربيا لا تعترف بكوسوفو كدولة حتى الآن.


سويسري آخر يقود "فيفا"

فاز السويسري جياني إنفانتينو بمنصب رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" خلفا لمواطنه جوزيف بلاتر، حصل إنفانتينو على 115 صوتا مقابل أقرب منافس له البحريني الشيخ سلمان آل خليفة الذي حصل على 88 صوتا.

اهتم إنفانتينو بعد إعلان فوزه أن يصرّح بأن من ضمن أهدافه استعادة سمعة "فيفا". والمنظمة الكروية الدولية أحاطتها الشائعات بالفساد وتلقي الرشاوي أثناء رئاسة جوزيف بلاتر لها.

كانت هناك آمال عربية بالوصول إلى رئاسة "فيفا" بتنافس البحريني سلمان آل خليفة والأردني الأمير علي بن الحسين في الانتخابات، ولكن تشير الأرقام إلى أن تنافسهما معا أثر على حظوظهما في الفوز.


زيكا يصل اليابان والتشيك.. وحالات جديدة في أمريكا

أعلنت اليابان والتشيك عن أولى حالات الإصابة بفيروس زيكا في بلديهما، وذكرت اليابان أن مواطنها المصاب بالفيروس عاد إلى اليابان قادما من البرازيل، أكثر الدولة المصابة بالفيروس.

من جهة أخرى أعلنت الولايات المتحدة الأمريكية عن تسجيل 6 حالات جديدة مصابة بالفيروس، وذكرت أن الإناث المصابات انتقلت لهن العدوى عن طريق الاتصال الجنسي.