عَ السريع| طهران متفائلة بدعم مصر لـ"الأسد".. وأمريكا تفتح لتركيا أبواب العراق

في زحمة الأخبار، عَ السريع توفر لك وقتك وتبقيك دائمًا في الصورة وعلى اطلاع.

الجارديان: موقف مصر الداعم للأسد وراء مبادرة طهران

نشرت صحيفة الجارديان البريطانية تقريرًا يحلل مطلب إيران بضم مصر للمحادثات المزمع إجراؤها في لوزان بفرنسا حول الأزمة السورية. وقالت الصحيفة إن موقف مصر الداعم للرئيس السوري بشار الأسد هو السر وراء المطلب الإيراني.

وأضافت الجارديان أنه رغم أن إيران طالبت بدعوة مصر والعراق لاتفاقهما على نفس الموقف المؤيد لبشار؛ إلا أن موقف مصر هو الأكثر لفتًا للأنظار، باعتبارها "أكبر البلدان السنية في منطقة الشرق الأوسط من حيث تعداد السكان"، على عكس العراق ذات الأغلبية الشيعية.

ونقلت الصحيفة عن صادق غرباني الصحفي في وكالة فارس للأنباء قوله على تويتر: "من المثير للاهتمام متابعة كيف تُغيِّر مصر السيسي موقفها تدريجيًا من محور واشنطن الرياض، إلى محور موسكو طهران".


أمريكا تفتح لتركيا أبواب العراق

أعلن وزير الدفاع الامريكي آشتون كارتر عن توصل بلاده لاتفاق مبدئي مع الرئيس التركي رجب طيب أردوجان، تُمنَح تركيا بموجبه دورًا في معركة استعادة الموصل من قبضة تنظيم الدولة الإسلامية.

وقالت وكالة رويترز إن تركيا "شعرت بالإحباط" من لعب دور محدود في العملية التي قامت بها القوات العراقية -المدعومة من التحالف الدولي لمواجهة الإرهاب- لتحرير الموصل. وأضافت الوكالة أن تركيا لا تزال تعتبر الموصل ضمن مجال نفوذها، منذ كانت تركيا تحكم "الإمبراطورية العثمانية".

اقرأ أيضًا: تحرير الموصل: أسئلة الصراع الإقليمي تنتظر الإجابة.. أو الانفجار


تقرير أممي: قوات بشار عاودت استخدام الأسلحة المحرمة

انتهى تقرير سري تسلمه مجلس الأمن أمس، الجمعة، إلى نتيجة تؤكد أن القوات الحكومية السورية التابعة لبشار الأسد استخدمت الغاز السام للمرة الثالثة في حربها ضد المعارضة.

ورجحت وكالة رويترز أن يؤدي هذا التقرير إلى مواجهة بين روسيا وأعضاء مجلس الأمن الغربيين. حيث من المرجح حدوث مواجهة بين روسيا والصين من جانب، والولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا من جانب آخر، بشأن كيفية محاسبة المسؤولين عن الهجوم.

وقع الهجوم الذي يشير إليه التحقيق في 21 إبريل/ نيسان 2014 في تل-منس، ثم في 16 مارس/ آذار في سرمين، واستخدم النظام السوري غاز الكلور.

اقرأ أيضًا: الأسلحة المحرمة.. ظلال الموت تفترش أرض العرب

وترفض روسيا فرض أية عقوبات على نظام الرئيس السوري بشار الأسد أو اتهامه بارتكاب جرائم حرب.


الشرطة الفرنسية تتظاهر بدون ترخيص

لليوم الخامس على التوالي نظم أفراد الشرطة الفرنسية مظاهرات في عدة مدن منها باريس، دون ترخيص مسبق.

ويحتج أفراد الشرطة الفرنسية من أجل نول صلاحيات أوسع، تتيح لهم "الدفاع عن أنفسهم خاصة مع تزايد الهجمات الإرهابية"، وذلك بعد حادث الاعتداء على أربعة منهم في مواجهات مع عصابة لسرقة راكبي السيارات.

وتم نشر آلاف من قوات الشرطة والجيش لحراسة المطارات ومحطات القطارات ومواقع أخرى ردا على هجمات إسلاميين أدت إلى قتل أكثر من 230 شخصا في فرنسا خلال العامين المنقضيين.


إخلاء مقر انتخابي لكلينتون

أخلت شرطة نيويورك مقرًا انتخابيًا تابعًا لحملة المرشحة الديمقراطية للرئاسة هيلاري كلينتون في مانهاتن، بعد العثور على مادة بيضاء داخل ظرف، ما أعاد ذكرى هجمات الأنثراكس "الجمرة الخبيثة" التي تلت اعتداءات 11 سبتمبر.

وقال البيان الأوليّ لشرطة نيويورك؛ إن أربعة متطوعين بالحملة تعرضوا لتلك المادة ولكن لم تُسجَّل حتى اللحظة أية إصابات او أعراض مقلقة.