الرئيس عبد الفتاح السيسي

عَ السريع|السيسي يهدد الأشرار.. وفرنسا تحبس حفيد البنّا بتهمة "الاغتصاب"

في زحمة الأخبار، عَ السريع توفر لك وقتك وتُبقيك دائمًا في الصورة وعلى اطّلاع

السيسي يهدد الأشرار

هدد الرئيس عبد الفتاح السيسي، اليوم الأربعاء، من وصفهم بـ"الأشرار" بأنه قد يلجأ لطلب تفويض شعبي من أجل اتخاذ إجراءات جديدة، مؤكدًا أن مصر "لن تعود لما قبل 7 أو 8 سنوات".

وقال السيسي، في كلمة خلال مشاركته في افتتاح حقل "ظهر" للغاز الطبيعي نقلتها وكالة "الأناضول" التركية للأنباء، "لو أحد من قوى الشر فكر أن يلعب بأمن مصر، سأطلب منكم تفويضا ثانيًا، وسيكون هناك إجراءات أخرى (لم يحددها) ضد أي شخص يعتقد أنه ممكن يعبث بأمنها (مصر) ونحن موجودين".

ومضى السيسي قائلا "من يريد العبث في مصر ويضيّعها، لا بد أن يتخلص مني أولا، استقرار مصر ثمنه حياتي أنا وحياة الجيش".

وأردف الرئيس الذي يسعى لفترة رئاسية جديدة "ما حدث منذ 7 أو 8 سنوات لن يتكرر مرة ثانية في مصر (في إشارة لثورة يناير)، إن مصر لن تبنى إلا بالعمل الجاد والإنجاز الحقيقي، وليس بالأداء السياسي المستند للكلام فقط".

وخلال الأيام الماضية، وجه إعلاميون مقربون للنظام انتقادات للسلطة لما سموه فراغ وضعف الحياة السياسية، بعد انسحاب وتراجع كل المرشحين للانتخابات الرئاسية، فيما دعت قوى معارضة أمس الثلاثاء إلى مقاطعة انتخابات الرئاسة المقبلة.


البحرين تقضي بالإعدام وإسقاط الجنسية عن متهمين بالإرهاب

أصدرت محكمة بحرينية، اليوم الأربعاء، أحكاما ضد 58 شخصًا في تهم تتعلق بالإرهاب، فقضت بإعدام اثنين منهم وأسقطت الجنسية عن 47 آخرين.

وبحسب موقع "سكاي نيوز عربية"، قضت المحكمة بسجن 19 منهم مدى الحياة و37 منهم لمدد وصلت إلى 15 سنة بتهمة انتمائهم لخلية إرهابية تدربت على استخدام الأسلحة الثقيلة والمتفجرات، فيما برّأت اثنين من المتهمين.

وواجه المدانون تهمًا بـ"تشكيل جماعة إرهابية على خلاف أحكام القانون والانضمام إلى تلك الجماعة الإرهابية مع العلم بأغراضها الإرهابية، والتدرب على استعمال الأسلحة والمفرقعات تنفيذاً لأغراض إرهابية والقتل والشروع بقتل أفراد الشرطة عمداً تنفيذاً لأغراض إرهابية، واستيراد وحيازة واستعمال المتفجرات والأسلحة النارية والذخائر والسرقة بالإكراه تنفيذا لأغراض إرهابية".


فرنسا تحبس حفيد البنّا بتهمة الاغتصاب

ألقت الشرطة الفرنسية، اليوم الأربعاء، القبض على المفكر الإسلامي السويسري الجنسية والأستاذ في جامعة أكسفورد طارق رمضان، بحسب تقارير وسائل الإعلام الفرنسية بعد أشهر من اتهام له من سيدتين باغتصابهما.

ووفقًا لما نقلته هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي" عن مصادر قضائية وقانونية، فإن رمضان، وهو حفيد مؤسس جماعة الإخوان المسلمين حسن البنّا، استدعي إلى مركز للشرطة للتحقيق معه ثم احتجز على ذمة التحقيقات الأولية.

ونفي رمضان ادعاءات الاغتصاب التي تقدمت بها سيدتان في أواخر العام الماضي، في الوقت الذي ظهرت فيه فضيحة هارفي واينشتاين في الولايات المتحدة، ووصفها بأنها "حملة أكاذيب يشنها خصومه".


ترامب يمضي في عداوة المهاجرين

دعا الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إلى اتخاذ موقف صارم تجاه الهجرة، مُصرًا على بناء جدار حدودي، وعلى تنازلات أخرى من الديمقراطيين في أي اتفاق يجري التوصل إليه من أجل حماية أطفال المهاجرين غير الشرعيين.

ووفقًا لوكالة "رويترز"، فإن ترامب لم يتخل في أول خطاب يلقيه بشأن حالة الاتحاد، عن موقفه من قضية حماية المهاجرين الذين قدموا إلى البلاد وهم أطفال والمعروفين باسم "الحالمين" من الترحيل.

وفي إطار سعيه لإرضاء مؤيديه المحافظين، قبل انتخابات التجديد النصفي للكونجرس في نوفمبر/ تشرين الثاني، تمسك ترامب بمجموعة من المعايير التي يعارضها الديمقراطيون بما في ذلك بناء جدار على الحدود مع المكسيك، ووضع قيود جديدة على عدد أفراد العائلة التي يمكن للمهاجرين بشكل مشروع جلبهم إلى الولايات المتحدة.


"عين دارة" ينضم لضحايا معارك سوريا

طال الدمار الناجم عن العمليات العسكرية الدائرة في إطار الحرب السورية معبد عين دارة الأثري الواقع شمال البلاد، والذي تحولت منحوتات حجرية كانت تزين جدرانه الخارجية إلى ركام، جرّاء قصف تركي يطال منطقة عفرين منذ نحو أسبوعين، حسبما أفادت وكالة "فرانس برس".

يقع المعبد في قرية عين دارة التي تتميز بمنازلها الحجرية، ويعود تاريخ بنائه الى الحقبة الآرامية، ولطالما اشتهر بضمه أسوداً بازلتية ضخمة ولوحات حجرية عليها منحوتات، وفق خبراء آثار سوريين.

وعلى الرغم من بُعد المعبد نسبيًا عن نقاط المعارك التي تشنها القوات التركية وحلفاؤها من الفصائل السورية المعارضة ضد المقاتلين الأكراد، إلاّ أنه تعرض الجمعة الماضية لقصف، واتهم قياديون أكراد والمرصد السوري لحقوق الانسان ودمشق تركيا بشنه، وهو ما تنفيه أنقرة.

ومنذ اندلاع النزاع في العام 2011، لم تسلم المواقع الاثرية التي تعرف بها سوريا وتعود لحقبات تاريخية متنوعة، من الدمار والتخريب أو النهب والسرقة.