عَ السريع | القبض على سيدة ادعت تمثيل الرئاسة.. و"استخبارات الكونجرس" تبرئ ترامب

في زحمة الأخبار، عَ السريع توفر لك وقتك وتُبقيك دائمًا في الصورة وعلى اطّلاع.

القبض على سيدة ادعت تمثيلها مؤسسة الرئاسة

ألقت الأجهزة الأمنية القبض على سيدة مشتبه بأنها انتحلت صفة مندوبة تمثل مؤسسة رئاسة الجمهورية، وذلك من مقر إقامتها في شرق القاهرة.

وحضرت السيدة مؤتمرًا جماهيريًا بقرية شطانوف التابعة لمركز ومدينة أشمون بالمنوفية بهذه الصفة، قبل أن يصدر بيان من الرئاسة ينفي علاقة السيدة بمؤسسة الرئاسة، وذكر البيان أن رئاسة الجمهورية حررت محضرًا بالواقعة.

وقالت التحريات الأولية إن السيدة تنتحل هذه الصفة منذ عام 2015 إذ تشارك المحافظين في افتتاح المشروعات القومية بادعاء منها أنها مندوبة عن رئاسة الجمهورية.


لجنة الاستخبارات تبرئ حملة ترامب

أكدت لجنة الاستخبارات في مجلس النواب الأمريكي الاثنين أنه لا وجود لإثبات تواطؤ أو تنسيق أو تآمر حملة ترامب مع روسيا فيما يتعلق بالانتخابات الرئاسية الأخيرة في الولايات المتحدة، وذلك عقب تحقيق بشأن الاتهامات التي تلاحق الرئيس الأمريكي دونالد ترامب حول تدخل موسكو في انتخابه رئيسًا عام 2016.

أعلنت لجنة الاستخبارات في مجلس النواب الأمريكي التي يهيمن عليها الجمهوريون الاثنين النتائج الأساسية لتحقيقها في الشبهات حول تدخل روسيا في الحملة الانتخابية الرئاسية الأمريكية في 2016. وتضمن بيان اللجنة أن من بين الخلاصات التي انتهى إليها تحقيقها وصادق عليها الأعضاء الجمهوريون، التأكيد على عدم العثور "على أي إثبات على تواطؤ أو تنسيق أو تآمر بين حملة ترامب والروس".


روسيا تعلن إجلاء مدنيين من الغوطة

نقلت وكالات أنباء روسية عن الجيش الروسي قوله إن 76 شخصا بينهم 49 طفلا غادروا الغوطة الشرقية في سوريا عبر ممر إنساني يوم أمس الاثنين، وأن المركز الروسي لمراقبة وقف إطلاق النار في سوريا وهو تابع للجيش قال إن مسلحين هاجموا المدنيين خلال توجههم صوب الممر الإنساني وقتلوا خمسة أشخاص.


والولايات المتحدة تهدد بتحرك منفرد

حذرت نيكي هيلي سفيرة الولايات المتحدة في الأمم المتحدة يوم الاثنين من أن واشنطن”ما زالت مستعدة للتحرك إذا تعين علينا ذلك“ في حالة تقاعس مجلس الأمن الدولي عن اتخاذ إجراء بشأن سوريا في ظل استمرار هجوم القوات الحكومية السورية على الغوطة الشرقية.

ودعت الولايات المتحدة مجلس الأمن إلى المطالبة بوقف فوري لإطلاق النار لمدة 30 يوما في دمشق والغوطة الشرقية التي تسيطر عليها المعارضة وتقول قوات الرئيس بشار الأسد المدعومة من روسيا وإيران إنها تستهدف فيها جماعات”إرهابية“ تقصف العاصمة.

وقالت هيلي أمام مجلس الأمن المؤلف من 15 عضوا”هذا ليس المسار الذي نفضله، لكنه مسار أوضحنا أننا سنمضي فيه، ونحن مستعدون للمضي فيه مرة أخرى (..) عندما يتواصل تقاعس المجتمع الدولي عن اتخاذ إجراء، فهناك أوقات تضطر فيها الدول للتحرك بنفسها“.


ماي تلمح لتورط موسكو في محاولة تسميم الجاسوس

قالت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي إنه من المرجح أن تكون روسيا مسؤولة عن الاعتداء على الجاسوس السابق سيرجي سكريبل وابنته، وذلك في كلمة أمام مجلس العموم ذكرت فيه أن غاز الأعصاب الذي استخدم في تسميم سكريبل من نوعية الغازات التي تصنعها روسيا.

واستدعي السفير الروسي في لندن، وسئل عما إذا كان الاعتداء "عمل مباشر" من قبل الدولة الروسية أم ناتج عن "فقدان السيطرة" على مخزون غاز الأعصاب، وأشارت ماي إلى أن غاز الأعصاب الذي استخدم في الاعتداء جزء من مجموعة تعرف باسم "نوفيشوك".

وقالت إن وزير خارجيتها بوريس جونسون أبلغ السفير الروسي ضرورة أن تقدم موسكو "معلومات كاملة" عن برنامج نوفيشوك لمنظمة حظر الأسلحة الكيماوية قبل نهاية يوم الثلاثاء، وأنها ستبحث الرد الروسي قبل اتخاذ أي قرار بشأن ما يجب القيام به، ولكنها أضافت "في عدم حصلونا على رد ذي مصداقية، سنخلص إلى أن هذا الإجراء يمثل استخداما غير قانوني للقوة من قبل الدولة الروسية ضد المملكة المتحدة".