طلاب في إحدى المدارس المصرية
- فليكر برخصة المشاع الإبداعي (USAID Egypt)

عَ السريع| النيابة تحقق في وفاة الطفل ياسين بإهمال طبي .. و"التعليم" تعيد "أعمال السنة" إلى ثوبها القديم

النيابة تحقق في وفاة الطفل ياسين بإهمال طبي

صفاء عصام الدين

بدأت نيابة الوايلي مساء أمس، التحقيق في مزاعم "إهمال طبي" تعرض له الطفل ياسين حسام العربي في مستشفى الدمرداش، أدى إلى وفاته.

وتوفي الطفل أمس بعد توقف عضلة القلب في مستشفى السلاب الخاص، وذلك بعد نقله إليه منذ 4 أيام، وبعدما استقر في مستشفى الدمرداش الحكومي ليومين بعد ولادته، فيما تتهم أسرته المستشفى بأنه "تقاعس عن إدخاله حضانة رغم حاجة حالته"، بالإضافة إلى وضعه على جهاز تسخين أصابه بحروق.

وقال المحامي ياسر سعد، الذي رافق الأسرة في تحرير البلاغ ضد مستشفى الدمرداش أمس، إن الطفل ولد في المستشفى 16 سبتمبر/ أيلول الجاري، وتم إيداعه غرفة خاصة برعاية الأطفال بسبب وجود خلل في انضباط حرارة الطفل وضرورة وضعه على جهاز تسخين لضبط درجة الحرارة.

وأضاف سعد "والدة ياسين رأته لحظة الولادة فقط، ومن اللحظة الأولى منعوا والدته ووالده من رؤيته بحجة وجوده في غرفة رعاية"، فيما لفت إلى أن الغرفة التي تم إيداعه بها  أقل من غرفة الرعاية المركزة.

وأوضح أنه تم وضع الطفل عل السخان يومين، فيما تلقت الأسرة اتصالًا من المستشفى فجر يوم 18 لإبلاغهم بتدهور حالة ياسين وضرورة وضعه في حضانة.

ويشير سعد إلى أن الأسرة "دخلت القسم المجاني ما كانش فيه حضانات، وبعد بحث نقلوا الطفل لمستشفى السلاب". وفي المستشفى الجديدة تم فحص الطفل وطلبوا من الأسرة التوقيع على إقرار أن الطفل يحتوي عل حروق وقرح والتهاب في الرئة. لكن ياسين لم يستكمل من عمره أسبوعًا وتوفي أمس.

 وأوضح سعد أن النيابة طالبت مستشفى الدمرداش بالملف الطبي كامل للطفل ياسين، والاستعلام عن القائمين على العلاج من أطباء وتمريض ولو لم يكن الملف الطبي كافيًا لتوضيح ملابسات الوفاة يتم عرضه على الطبيب الشرعي.

وأضاف محامي الأسرة أنه بعد دفن الطفل في محافظة المنوفية ظهر اليوم، اتصل وكيل النيابة بوالده وأبلغه أن المحامي العام في انتظاره، وبعدما أعلمه الوالد بإنهاء إجراءات دفن الطفل، رد وكيل النيابة "نعرف نجيب الجثمان". وتوقع سعد استخراج الجثمان وعرضه على  الطب الشرعي خلال الساعات المقبلة.

وبشأن طبيعة الجريمة وللعقوبات المحتملة حال ثبوتها، قال سعد إن التكييف القانوني للجريمة اختصاص النيابة سواء إهمال طبي أو قتل خطأ، مضيفًا "المشكلة عدم تحديد المتهمين وشيوع الاتهام ووجود عدد دوريات كثيرة من أطباء وتمريض خلال الفترة التي قضاها ياسين في المستشفى".


"التعليم" تعيد "أعمال السنة" إلى ثوبها القديم

أحمد محمد

استقرت وزارة التربية والتعليم على عودة أعمال السنة إلى ثوبها القديم، بحيث تكون هناك درجات مخصصة للحضور، وأخرى للسلوك، وثالثة عن الامتحانات التحريرية الشهرية لتضاف إلى مجموع الطالب بنهاية العام الدراسي، وفق مصدر بالوزارة تحدثت إليه المنصة.

وكانت درجات أعمال السنة مفتوحة أمام المعلم بعد التغيرات التي أدخلتها الوزارة في العام 2016، وأصبح بموجبها يقيم المعلم الطالب بناء على نشاطه وتفاعله وأداء واجباته، بوجه عام بالإضافة إلى امتحانات شفهية، فيما يعيد القرار الأخير الوضع إلى ما كان عليه قبل تلك التغيرات.

وقال المصدر، وهو مسؤول بقطاع التعليم العام، إن تخصيص درجات على الحضور والسلوك، يستهدف انضباط الطلاب داخل المدارس والالتزام، على أن يتولى المعلم تقييم الطالب في السلوك، أما درجات الغياب  فمن خلال إدارة المدرسة، بناءً على سجلات الحضور والغياب التي يتم تدوينها بشكل يومي.

وأضاف "عايزين الطالب يحترم المعلم والمدرسة وإدارتها، وده مش معناه إننا هنحطه تحت رحمة المدرس بتاعه، الفكرة إنه لازم الطالب الملتزم والمحترم يتكافئ بدرجات، واللي مش ملتزم يكون فيه موقف معاه، من خلال درجاته".

وبخصوص درجات أعمال السنة، أشار المصدر إلى أنها "هتكون بنسبة 20% من درجات كل فصل دراسي، يعني لو الترم الأول 100 درجة، هيبقى عندي 20 درجة مخصصة لأعمال السنة، منهم عشر درجات على الامتحان التحريري، و5 درجات على السلوك، و5 درجات على الحضور وعدم الغياب".

ويتعامل الكثير من أولياء الأمور بريبة وتشكك مع أي درجات تكون من صلاحية المعلم، بدعوى أنه قد يستخدمها ذريعة للانتقام من الطالب لمجرد أنه لا يأخذ عنده الدروس الخصوصية.

ورد المصدر على هذه المخاوف بقوله "مش هيكون فيه امتحانات شفوية، هتكون تحريرية، والمدرس مش هو اللي هيحطها، إحنا هنستعين بموجهين كل مادة، يحطوا الامتحان على مستوى المدرسة بنهاية كل شهر".

وبخصوص درجات السلوك قال "أكيد المعلم هو اللي هيعرف الطالب ده سلوكه إيه، وأكيد محدش هياخد صفر من الخمس درجات في السلوك، وإلا ده يبقى استهداف، أما درجات الحضور فهي هتكون بناء على سجلات رسمية، وأكيد المدرسة مش هتغيب الطالب وهو حاضر".


قرارات جمهورية بإنشاء جامعات أهلية جديدة وأكاديمي: تنصل من المسؤولية

فريق النشرة

أصدر الرئيس عبد الفتاح السيسي اليوم الخميس قرارًا بإنشاء تسع جامعات أهلية جديدة منبثقة من الجامعات الحكومية، فيما اعتبره أستاذ جامعي "تنصلًا" من الدولة إزاء مسؤوليتها.

وحسب القرار الجمهوري تبدأ الدراسة في الجامعات التسع هذه السنة الدراسية، ودخول تنسيق الجامعات الحكومية بحد أدنى جامعات خاصة ومصروفات.

ويشمل القرار جامعات: بني سويف الأهلية بمحافظة بني سويف، جنوب الوادي الأهلية بمحافظة قنا، الزقازيق الأهلية بمحافظة الشرقية، المنيا الأهلية بمحافظة المنيا، المنوفية الأهلية بمحافظة المنوفية، شرق بورسعيد الأهلية بمحافظة بورسعيد، الإسكندرية الأهلية بمحافظة الإسكندرية، أسيوط الأهلية بمحافظة أسيوط والإسماعيلية الجديدة الأهلية بمحافظة الإسماعيلية.

وتمنح الجامعة درجات الليسانس والبكالوريوس ودبلومات التخصص والماجستير والدكتوراه، ويشترط للحصول على الدرجات العلمية والدبلومات أن يجتاز الطالب بنجاح الامتحانات المقررة في اللوائح الخاصة بشؤون التعليم والطلاب والدراسات العليا في كل كلية أو وحدة بحثية.

وتخصص الجامعة وفقًا للقرار الجمهوري، بمعرفة وزارة التعليم العالي وطبقًا للشروط التي تحددها الوزارة، منحَ دراسةٍ مجانيةٍ بنسبة 10% من إجمالي أعداد الطلاب المقرر قبولهم سنويًا، وذلك لكل كلية على حدة.

كما تقبل الجامعة الطلاب المصريين والأجانب الحاصلين على شهادة الثانوية العامة أو ما يعادلها وفقًا للشروط التي يحددها مجلس الجامعة والضوابط التي تقرها وزارة التعليم العالي، ممثلةً في مجلس الجامعات الأهلية.

ومن جهته، قال عضو هيئة التدريس بجامعة حلوان وائل كامل، إن الدولة "تحاول أن تتنصل" من مسؤوليتها تجاه التعليم، لتحول دورها من "مقدم للخدمات التعليمية إلى مراقب ومنظم لها، بسبب توجهات البنك الدولي وتدخلاته".

وأشار كامل للمنصة إلى أنه في العام الماضي "كان لدينا أربع جامعات أهلية، ولم يقبل عليها أحد بسبب الوضع الاقتصادي، واضطر المسؤولون معه إلى النزول بمجموع القبول مرات عدّة، على غرار الأوكازيونات التي تجري على البضائع الراكدة التي لا تجد زبائن".

وأضاف كامل أن "المشكلة الأخرى أن أغلب الجامعات التي أنشئت حديثًا شملت التخصصات الموجودة بالجامعات الحكومية من طب لهندسة لتمريض لآداب لتجارة والقليل جدًا من التخصصات الجديدة، التي كان يمكن لهم إنشاؤها كبرامج خاصة بالجامعات الحكومية خارج مجانية التعليم".

وأشار إلى أن الإصرار على الاستمرار في تهميش تطوير الجامعات الحكومية والتضييق على موازناتها وتوجيه كامل التركيز على إنشاء جامعات أهلية جديدة "لن يحقق إلا مزيدًا من الخسائر، فالوطن يحتاج للتوسع في مدارس التعليم الثانوي الفني لتقليل أعداد طلاب الثانوي العام، بالتالي تخفيف الكثافة على الجامعات الحكومية".

وأكد عضو هيئة التدريس بجامعة حلوان "نحن نسير بعشوائية شديدة بدون دراسة لإمكانياتنا ومتطلبات سوق العمل، وكل همنا هو التحرر من دعم التعليم وتوفير نفقاته التي يتحملها الشعب، من خلال الضرائب المفروضة عليه وبنودها المتعددة".


وزير المالية: محادثات مع اليابان لإقراضنا 500 مليون دولار

فريق النشرة

قال وزير المالية محمد معيط إنه بينما تضع الحكومة مباحثات التوصل إلى اتفاق للحصول على دعم صندوق النقد الدولي في غضون شهر أو اثنين كـ "أولوية"، فإنها بدأت محادثات مع اليابان للحصول على قرض بقيمة 500 مليون دولار.

وأكد معيط، خلال تصريحات لبلومبرج من نيويورك، أن الاتفاق مع الصندوق يعد أولوية بالنسبة للحكومة التي تنفق ما يقرب من نصف إيراداتها على مدفوعات الفائدة. وتابع أنَّه منذ مارس/ آذار، شهدت مصر 22 مليار دولار من التدفقات الخارجة من سوق الدين المحلية، ولم تستقبل أي تدفقات واردة كبيرة.

وكشف معيط أنَّ هناك محادثات مع اليابان بشأن قرض يصل إلى 500 مليون دولار سيتم توجيهه نحو مجالات مختلفة بما في ذلك المشاريع الصديقة للبيئة، ولكنه لم يقدّم المزيد من التفاصيل.

وأضاف معيط أنَّ الحكومة تعمل الآن على جذب المزيد من الاستثمار الأجنبي المباشر، وتعزيز الصادرات، وزيادة عدد الاكتتابات الأولية، وطرح حصص للبيع في بعض الأصول لجلب النقد الأجنبي.

 وتسعى مصر لتنويع مصادر تمويلها، وقد أجرت في سبيل مناقشات مع بعض الحكومات مثل اليابان والصين بشأن الحصول على قروض بتكلفة معقولة، وفق معيط الذي أوضح أنَّ المسؤولين يدرسون "حزمة من البدائل لمحاولة الحصول على تمويل رخيص".


عائلة هشام سليم وأصدقاؤه يشيعون جثمانه

فريق النشرة

شيعت عائلة وأصدقاء الفنان هشام سليم، الذي توفي اليوم الخميس، جثمانه من مسجد الشرطة بمدينة الشيخ زايد، بعد أداء صلاة العصر.

وغيب الموت الفنان الذي اشتهر بأدوار عدة أبرزها "عودة الابن الضال" و"ليالي الحلمية"، صباح اليوم، عن عمر 62 سنة، بعد صراع دام سنة مع مرض السرطان.

وكان نور سليم نجل الفنان الراحل أعلن عبر حسابه على انستجرام، أن الأسرة لن تقيم عزاءً لوالده مكتفية بتلقيه عند المقابر بعد انتهاء الدفن.

هشام سليم واحد من الذين بدأوا حياتهم المهنية مبكرًا، حيث ظهر للمرة الأولى على الشاشة، وهو ما يزال مراهقًاـ رفقة فاتن حمامة وأحمد مظهر في فيلم "امبراطورية ميم" (1972)، فيما تنبأ له يوسف شاهين الذي اختاره للمشاركة في "الابن الضال" أن يكون نجمًا لجيله الذي ضم أسماءً لامعة مثل محمود عبد العليم وأحمد عبد العزيز وليلى علوي وإلهام شاهين.

ولم ينحسر سليم في قالب فني بعينه رغم ما امتلكه من سمات تؤهله للعب دور فتى الشاشة الوسيم، حيث تنوعت أدواره ما بين ابن الطبقتين الوسطى والفقيرة والمثقف المستنير والفتوة كما لعب أدوار الشر في أكثر من عمل، لكن أكثر الأعمال التي قدمها تأثيرًا جاءت برفقة أسامة أنور عكاشة مثل "الراية البيضاء" و"ليالي الحلمية" و"أرابيسك" و"المصراوية".