دليل السلطنة.. كيف يختار السائق موسيقى أفضل

اعتدت مؤخرًا استخدام تطبيقات استئجار السيارات لإنجاز مشاويري اليومية. أقوم بحجز الرحلة وفور ركوبي السيارة أضع سماعات الهاتف في أذني لكن هذه المرة حدث شيء مختلف.

بعد أن وضعت السماعات. فاجأني السائق: "ممكن أوصّل موبايلك بسماعات العربية عشان تسمع أحسن". وافقت وبدأنا نستمع سويًا. وبعد أغنيتين من موسيقى الجناوة عاد الحديث مجددًا.


طلب مني السائق اختيار بعض الأغاني التي أفضلها ثم إرسالها له. وأضاف: "أنا بعمل كده مع كل عميل بيركب معايا. بعمل أرشيف كبير عشان أي حد يركب يلاقي المزيكا اللي بيحبها موجودة".

طلبت منه أن الاستماع إلى هذه المختارات التي يحفظها على هاتفه. وبينما نتنقل بين الأغاني دار حديث طويل عن أهمية وصعوبة تحديد الموسيقى الملائمة لكل راكب بسبب تباين الأذواق والظروف المحيطة بالعميل وبالرحلة أيضًا. سألني عن وسيلة يستمع من خلالها لألوان مختلفة من الموسيقى. نصحته بساوند كلاود.ثم انتهت الرحلة.

أعجبني اهتمامه براحة كل "عميل" على حد قوله. ووجدت بعد ذلك سائقيْن أجانب يعملون في مثل هذه الشركات خارج مصر يسألون كثيرًا على شبكة الإنترنت عن الطريقة المثلى لإرضاء الركاب موسيقيًا.

وجهت الأسئلة إلى أصدقائي ممن يستخدمون هذه التطبيقات. جاءت إجاباتهم بمثابة دليل لكل سائق يهتم بـ"مزاج" عملائه.

اختيار وليس إجبار

يقولون إن السؤال نصف الإجابة. ما عليك فعله أولاً هو سؤال الراكب: هل تريد الاستماع إلى الموسيقى أم لا؟

أصدقاء كثيرون أبلغوني أنهم لا يفضلون الاستماع إلى شيء. يريدون أن تكون الرحلة هادئة وصامتة؛ لذلك لا تبادر بتشغيل الموسيقى إلا بعد سؤال العميل.

هناك أيضًا نصيحة أخرى. لا يُفَضّل أن يركب العميل سيارتك ويجدك تستمع إلى الموسيقى لأنه قد يتحرج من طلب إيقاف الموسيقى حتى لو كان منزعجًا.

النوع المناسب

في أحيان كثيرة تأتي الإجابة على سؤال: هل تريد أن تستمع إلى شيء؟ بالإيجاب؛ لكنها إجابة غير كافية. أيّ نوع من الموسيقى يمكن أن تقوم بتشغيله في هذه اللحظة.

هنا يوجد نوعان من الركاب؛ الأول يحدد بشكل واضح ما يريد سماعه. والثاني يترك لك حرية الاختيار ويعتبر اختيارك للموسيقى نوعًا من أنواع التعارف بينكما.

في الحالة الثانية. يجب أن تجعل القرار بين يديه أيضًا. من الممكن أن تضيف سؤالاً بسيطًا مثل هل تفضل عمرو دياب أم محمد منير؟ لتجعله هو من يقرر. لأن القدرة على الاختيار "تُشعِر الإنسان بالحب والانتماء والسلطة والحرية والمرح" كما قال ويليام جلاسر.

مصادر متعددة

إذا كنت تبحث عن مصادر متعددة للموسيقى فهناك العديد من التطبيقات على "جوجل ستور" التي تقدم أنواعًا موسيقية مختلفة ويمكنك تحميلها بسهولة على هاتفك. فمثلا هناك تطبيق my tuner الذي يحتوي على العديد من المحطات التي تبث موسيقى وأغاني البوب.

وهناك تطبيق Jazz Radio لموسيقى الجاز وتنويعاتها، وتطبيقClassical Radio الذي يضم 40 قناة تبث موسيقى كلاسيكية. كما يمكنك الاعتماد على محطات الراديو التقليدية في مصر كإذاعة الإغاني، أو إذاعة البرنامج العام.

الحل السحري

خلافًا لما سبق، يمكنك أيضا اختيار طريق أسهل وأكثر تأثيرًا. ذلك الحل السحري الذي يوفر عليك الكثير من الأسئلة؛ وهو أن تطلب من العميل أن يشغل الموسيقى التي يريد الاستماع إليها، ولكن عليك أن تكون مستعدا لذلك، يجب أن تحتفظ معك بـ"كابل" طويل يسمح بـ"توصيل" هاتف العميل بسماعات السيارة.

واحذر من الخطأ الشائع. لا تطلب من العميل أن يمنحك هاتفه ولو لثوانٍ. هذا أمر يعتبره كثيرون اختراقًا للخصوصية.

5 نجوم

قد ترى هذه التفصيلة الصغيرة غير مهمة بالنسبة لك كسائق. فهناك أمور أخرى أكثر أهمية مثل استخدام الجي بي إس ونظافة السيارة وغيرهما. ولكنني كمستخدم أؤكد لك أن مثل هذه التفاصيل تعزز شعور العميل بالقوة وبالحرية خلال رحلته.

مثل هذه التفاصيل الصغيرة قد تكون سبيلك لتحقيق تقييم مثالي والحصول على النجوم الخمس في نهاية المطاف.