كولاج: المنصة

توك شو ليلة الخميس: تسريبات و"جواسيس" و"البلد فيها شغل"

وقال الخرباوي إن بطيخ هارب في تركيا وصادر ضده أحكام غيابية في جرائم إرهابية ارتكبت في مصر في السنوات الأخيرة، وإن الحديث عن عمل كبير يزيد الأمر اشتعالًا في البلد، يذكّر بتفجير كنيسة القديسين قبل 25 يناير 2011.

اهتمت برامج التوك الرئيسية مساء أمس الأربعاء بتحذير الناس من المشاركة في مظاهرات غدٍ الجمعة، التي دعا لها المقاول محمد علي، عبر فيسبوك. وبينما اهتم أحمد موسى في برنامجه "على مسؤوليتي" بالحديث عن الفرص الاقتصادية الموجودة في مصر، وضرورة العمل، عرض عمرو أديب في برنامجه "الحكاية" فيديوهات أمنية مصورة لعدد من الأجانب والمصريين يعترفون فيها بإثارة الرأي العام في مصر لصالح جهات أجنبية، في حين استمر وائل الإبراشي من خلال برنامجه "كل يوم" في إذاعة "تسريبات" صوتية قال إنها لقيادات إخوانية تشمل تهديدات بتفجير كنائس وأديرة.

أحمد موسى: ادعم المصري واشتغل

بدأ أحمد موسى برنامجه "على مسؤوليتي" على شاشة قناة صدى البلد، بالترويج لحملة دعم المنتج المصري، وأطلق هاشتاج #إشتري_ المنتج_المصري لدعم الاقتصاد المصري والتوفير، وقال إنه سيدعم "أي واحد مصري بيشتغل علشان بلده"، وعرض موسى مجموعة من البسكويت مصري الصناعة داعيًا المشاهدين إلى شرائها.

وقال موسى إن هناك حملة ضد منتجات مصر خاصة الفواكة والخضروات، وعرض خبرًا من جريدة السياسة الكويتية، تبرئ فيه وزارة الصحة الكويتية الخضروات المصرية من التسبب في الإصابة بالالتهاب الكبدي، كما عرض بيانًا سعوديًا شبيهًا، وقال إن "وسائل التواصل الاجتماعي بتخرب البلد".

1300 جنيه

وتطرق موسى للحديث عن فرص النجاح في مصر، وضرورة أن يبذل المواطن جهدًا للنجاح، ضاربًا المثل بنفسه وعمله بشكل مضنٍ في عدة وكالات أنباء إضافة للأهرام لسنوات، صانعًا أرشيفًا صحفيًا ضخمًا ومشرفًا، وضرب المثل كذلك بالسوريين الذين نجحوا على أرض مصر.

واستضاف معاون وزير القوى العاملة، ياسر الشربيني، الذي قال وزارته وفرت 213 ألف فرصة عمل تم شغل 180 ألف منها فقط، مشيرًا إلى أن"مفيش بطالة في العمالة السورية"، وأن "راغب العمل اتكشف".

وردًا عن سؤال موسى حول رواتب هذه الفرص قال الشربيني إن "القطاع الخاص مابيديش أقل من 1300 أو 1400"، ورد موسى بأن هناك من يعمل لقاء 600 جنيه، بينما هناك من يفضلون الجلوس على المقاهي.

وعرض موسى تقريرًا عن إزالة مدابغ سور مجرى العيون، نقل فيه مخاوف وشكاوى العمال وأصحاب المدابغ، الذين قالوا إنهم لم يتسلموا تعويضات عن هدم المدابغ، وإن سبل عيشهم تقطعت، بينما قال محافظ القاهرة إن "البديل متوفر في الروبيكي في مدينة بدر".


عمرو أديب: الجواسيس طايحين في الشوارع

وفي برنامج "الحكاية" أطل عمرو أديب على قناة إم بي سي مصر، مهتمًا بالأخبار المنشورة عن خسائر البورصة بداية الأسبوع الجاري، واستضاف رئيس البورصة المصرية، محمد فريد صالح الذي شدد أنه لم تكن هناك أي أحداث تستدعي هبوط مؤشرات السوق، خصوصًا مع انخفاض معدل االتضخم من 33% إلى 8 %.

وقال صالح إن ما حدث هو انخفاض في أسهم بعض الشركات وليس خسارة محققة، مما دفع الأجانب لشراء الأسهم للاستفادة من فروقات السعر.


وعرض أديب ما قال إنه اعترافات لعرب وأجانب دخلوا مصر خلال شهر سبتمبر، وكانوا يصورون ارتكازات أمنية ويحرّضون ضد مصر.

وقال أديب إن من بين المضبوطين فلسطيني الجنسية يدعى أشرف أسعد أحمد طافش،-"تبين أنه أحد عناصر خلايا القدس الجهادية التابعة لحماس، وأنه يعمل كمسؤول سري للرصد والاتصال، وضبط بحوزته أوراق تحتوي على تعليمات سرية"، وعرض اعترافًا لطافش قال فيه إنه انضم للتنظيم في 2013 في مجال جمع المعلومات، ووصل مصر بتكليف لدعم الثورة.

كما عرض فيديو لمواطن هولندي اسمه بيتر باص هاون، "تم ضبطه يصور منطقة التحرير بطائرة درون من أعلى سطح الفندق المقيم به، لنقل التظاهرات لصالح إحدى الجهات الأجنبية". وشدد أديب على أن طائرات الدورن ممنوعة من دخول مصر.


وعرض فيديو آخر لمواطن تركي يدعى بيرات بيرتان أودجان، قال إنه "ضبط وهو يقوم بعمليات الرصد والتمويل والتواصل مع العناصر الإثارية بميدان التحرير لصالح إحدى الجهات".

وقال أودجان في اعترافه المصوّر "ذهبت إلى ميدان التحرير حيث ولدت ثورة 25 يناير، وأنا بميدان التحرير التقطت صورًا للأشخاص والخدمات الأمنية بالمنطقة حتى ألقي القبض عليّ. أود أن أضيف أنني لم أعرف عن إجراءات الأمن في هذه المنطقة ومنع التقاط صور في هذه المنطقة".

وعلقَّ أديب بأن هؤلاء مجرد نماذج "غير اللي طايح في الشوارع".

وعرض كذلك اعترافًا لشاب أردني يدعى ثائر حسام فهمي، قال إنه "أحد العناصر المناهضة للحكومة الأردنية، ودائم الإسقاط على الدولة المصرية، جاء للبلاد للمشاركة بإشعال المظاهرات وتقديم الدعم والمشاركة باللجان الإلكترونية الداعية لثورة، ووجد على هاتفه العديد من الصفحات الإثارية والإسقاطية".

وقال فهمي في فيديو مسجل له إنه "من المعارضبن لسياسات الحكومة الأردنية ومهتم بالشأن المصري ويرى أن "30 يونيو" هي انقلاب عسكري على الرئيس الشرعي محمد مرسي، وإنه تابع الصفحات الإثارية وفيديوهات محمد علي، ودعا الناس للتظاهر ونزل لحضور مظاهرات الجمعة لتصويرها مع صديقه عبد الرحمن علي محمد.

أما عبد الرحمن الرواجبة، فقال في اعترافه المصور إنه عضو في الحزب الشيوعي الأردني، "كنت أشارك في مظاهرات ضد النظام الأردني، وكنت أعارض ثورة 30 يونيو وأعتبرها انقلاب... نزلنا ميدان التحرير واتظاهرنا مع الناس وكنت أصور فيديوهات وصور وأرفعها على فيسبوك".

مسرحيات عمرو أديب

فيما قالت صفحة "رجعوا ولادنا" على فيسبوك إن رواجبة، مخرج أردني، "نزل أول شهر تسعة على مصر للمشاركة في ورشة -الورشة الثالثة- لدراسة الإخراج السينمائي هناك مع المخرج المصري باسل رمسيس".

وتابعت الصفحة "فجر الثلاثاء الماضي اقتحمت قوات الأمن المصرية الشقة الي ساكن فيها عبد الرحمن بمنطقة المعادي بالقاهرة وحجزته في مكان مجهول، لحد ما اتفاجأنا مساء الثلاثاء بظهوره على برنامج عمرو أديب على أساس أنه أحد العناصر التي تعمل على نشر الفوضى وتشجع على المظاهرات والاعتصامات في مصر".

وطالبت الصفحة السلطات الأردنية ووزارة الخارجية بمتابعة قضية عبد الرحمن راوجبة وثائر مطر، كما طالبت السلطات المصرية "بالإفراج عن أبنائنا وأصدقائنا ونرفض استخدامهم وتدمير مستقبلهم من أجل مسرحيات عمرو أديب".


وائل الإبراشي: ترهيب وتسريب

بدأ وائل الإبراشي برنامجه "كل يوم" المذاع على قناة أون إي، بعبارة "مساء الانتصار على كل القوى التي تحاول إشاعة الفتنة"، معلنا استمرار الحلقات ليومي الخميس والجمعة (إجازة البرنامج) بمنهج "ما بعد فض اعتصام رابعة"، و"منهج ما بعد 30 يونيو" للرد على الادعاءات والأكاذيب، وإظهار تكتل الشعب المصري وتماسكه في مواجهة لحظات من هذا النوع.

وندد الإبراشي بما وصفه بمنصات شبيهة بمنصات رابعة تدعو للإرهاب والفتنة، مشيرًا إلى قناة الجزيرة التي وصفها بأنها ليست وسيلة إعلامية ولا شاشة، لكنها "منصة إرهاب للفوضى في العالم العربي تركز بشكل واضح جدًا مع مصر".

وسخر الإبراشي من احتفاء البعض ببدء إجراءات متعلقة بعزل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، اعتقادًا منهم أنه "بمجيء الديمقراطيين سيتنهي النظام المصري"، مما وصفح بأنه "حالة إفلاس وبلبلة وسقوط".

وقال الإبراشي "قمنا بثورة 30 يونيو وأقمنا دولة المؤسسات ومشروعنا الوطني في وجود الديمقراطيين في الحكم".


وعاد الإبراشي للتسريبات، منتقدًا ما وصفه"السقوط في مستنقع الشيكات والودولارات والفلوس"، وأن الشباب هم من يدفعون الثمن، منتقدًا أستاذ العلوم السياسية الدكتور حسن نافعة، قائلًا إن صوته مدفوع الأجر، وعرض ما قال إنه شيكات دائمة لنافعة، منها شيك بعشرة آلاف و966 ريال قطري، وإخطار بإرسال ألف دولار، بالإضافة لكشف حساب يُظهر شراء شهادات قناة السويس.

ووجه حديثه لنافعة "تقدر تقول كلمة عن القواعد الأمريكية في قطر؟ في نفس الوقت مشتري شهادات قناة السويس علشان فايدتها كبيرة ومع ذلك بينتقدها".

وعرض الإبراشي تسجيلًا صوتيًا، قال إنه تسريب لمكالمة هاتفية بين عضو بجماعة الإخوان يدعى بهجت صابر، وشخص آخر، ويشير بهجت في المكالمة إلى ضلوع عضو آخر بالجماعة يسمى وليد شرابي في تجارة الآثار.

ورعض تسجيلًا آخر لبهجت مع شخص ثاني، يتحدثان فيها عن ثالث ويتهمانه بالجبن وإخفاء اسمه وصورته على فيسبوك. وقال الإبراشي إن هذه النماذج لا تؤمن بقضية ولكنهم انتهازيون يستغلون "سبوبة"، ويزجون بالشباب في المقدمة مع إخفاء هوياتهم.

تحذير للمسيحيين

واستضاف الإبراشي المحامي المنشق عن جماعة الإخوان ثروت الخرباوي، الذي قدمه بصفته كاتب ومفكر سياسي، حيث قال الخرباوي إن "أجهزة ودول غربية تبحث عن الثروات الموجودة في مصر"، وإن "الغاز في شرق المتوسط يصل في حده الأدنى إلى 227 تريليون قدم مكعب"، وإن الآثار الاقتصادية ستظهر في المستقبل وتضع مصر في مصاف الكبار، وهو ما يوغر صدر تركيا على مصر.

وعرض تسجيلًا آخر متداول على مواقع التواصل الاجتماعي، منسوب لعضو شورى الإخوان محمد بطيخ وشخص آخر، يقول فيه إنه ستتحقق مكتبسات جديدة خلال المظاهرات ومن خلال الثورة، وإن الجماعة تستعيد تعاطف العالم، و"الإخوة في تركيا مصرين على المساندة". ويحث الطرف الثاني على "المشاركة في المظاهرت والاختفاء حينما يلزم الأمر. ممنوع الااقتراب من الأديرة والكنائس تمامًا وأبشركم بعمل كبير يهز مصر بجد".


وقال الخرباوي إن بطيخ هارب في تركيا وصادر ضده أحكام غيابية في جرائم إرهابية ارتكبت في مصر في السنوات الأخيرة، وإن الحديث عن عمل كبير يزيد الأمر اشتعالًا في البلد، يذكّر بتفجير كنيسة القديسين قبل 25 يناير 2011.

خلود زهران: وجوه دون المستوى

وفي فقرتها بنفس البرنامج قالت خلود زهران إن هناك حرب إعلامية نفسية شرسة غير مسبوقة، تتصدرها مجموعة من الوجوه دون المستوى، موجهة سؤالًا عن "ازاي كشباب نمنع هدم استقرار البلد".

واستضافت زهران عضو تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، إبراهيم ناجي الشهابي، المتحدث باسم التنسيقية نفسها، محمد موسى، الذي قال إنه من الطبيعي في أي بلد في العالم يحدث به إصلاح اقتصادي "بيحصل زعل عند الناس"، وإن هناك من يستخدم ذلك.

وأشار موسى إلى أن سن المتظاهرين تحت 16 عامًا، وهناك من يستخدمهم وهدفه ليس الوصول لحكم مصر، ولكن استغلال الظروف وتحريك الناس ونشر الشائعات.

وقالت المذيعة إن قناة الجزيرة أذاعت فيديوهات مفبركة، في إشارة إلى صورة منسوبة لحساب الجزيرة مباشر على تويتر، فيها اعتذار عن نشر فيديوهات قديمة من ثورة يناير على أنها حديثة، ولكن بتصفح حساب الجزيرة على تويتر يثبت أن الصورة مفبركة.