الإعلامي الساخر باسم يوسف

أسطورة عَبَدَة الشيطان: باسم يوسف يشارك شهادته عن دور إعلام الدولة في القضية

استجاب الإعلامي المصري باسم يوسف للدعوة التي أطلقها مساء أمس باسم حافظ، أحد الكتاب المشاركين في موقع المنصة، ودعا خلالها لنشر شهادات المعاصرين للقضية المعروفة إعلاميا ب"تنظيم عَبَدَة الشيطان"، بالتزامن مع الذكري التاسعة عشرة للقضية، التي اتهم فيها آنذاك أكثر من تسعين شابا مصريا.

على حسابه الخاص بموقع تويتر، ذكر يوسف أن الإعلام المصري الرسمي امتنع عن نشر أي آراء لا تُدين الشباب المقبوض عليهم، والمتهمين بعبادة الشيطان.

في خمس تغريدات على حسابه الذي يتابعه أكثر من 6 مليون ونصف متابع، وروى يوسف أن الإعلامي المصري مفيد فوزي حذف مشاركات المواطنين الذي لم يدينوا الشباب أثناء تسجيله حلقة تلفزيونية من برنامجه "حديث المدينة" عن القضية في نادي الجزيرة، ومن ضمنهم مشاركة لباسم يوسف نفسه.



"باسم حافظ يكتب عن واحدة من فضايح الدولة البوليسية :قضية عبدة الشيطان. أدي اللينك و عندي ليكم قصة بمناسبة المقال ده".



"كان مفيد فوزي بيقدم برنامج حديث المدينة و داير يلف في نادي الجزيرة يسأل الناس و ياخد منهم تصريحات بتدين "عبدة الشيطان"، جيت في سكته فسألني ".



"قولتله دي كلام فارغ لو العيال دي مذنبة في جرايم مخدرات و لا حاجة و فيه دليل يبقى نتكلم عن كده بس عبادة شيطان و بتاع ده كلام مش صح".



"كلمت عيلتي كلهم و قلتلهم يا جدعان انا حاطلع في حديث المدينة و كل العيلة اتلمت قدام التلفزيون . لاحظت إن كل اللي بيجيبهم بيوصلوا الكلام".



"اللي الدولة عايزاه من تنديد و شجب و اتهام. البرنامج خلص و الحتة اللي انا فيها اتقطعت بالكامل و طبعا كان شكلي وحش قدام العيلة :)".


إذا كانت لديك معلومات أو ذكريات حول قضية تنظيم عَبَدة الشيطان عام 1997، سواء كنت مشاركا أو متابعا عن طريق الصحف والتلفزيون، أو حتى لو كنت من محبي موسيقى الميتال، فأنت مدعو للمشاركة في الملف