السيسي خلال المؤتمر الصحفي. مصدر الصورة: يوتيوب.

نص كلمة الرئيس خلال المؤتمر الصحفي مع نظيره الفيتنامي 27/8/2018

تناولت هذه الجلسة بحث تدعيم العلاقات السياسية والعسكرية والأمنية والاقتصادية، وسبل مكافحة الإرهاب، وفتح الأسواق الفيتنامية أمام الصادرات المصرية، وكذلك تنشيط التبادل السياحي والثقافي بين البلدين.


بسم الله الرحمن الرحيم،

فخامة الرئيس تران داي كوانج، رئيس جمهورية فيتنام الاشتراكية،

السيدات والسادة،

الحضور،

إنه لمن دواعي سروري أن أرحب اليوم بفخامة الرئيس تران داي كوان، رئيس جمهورية فيتنام الاشتراكية، أخًا وضيفًا عزيزًا على مصر، وأن أنقل لفخامته تحية الشعب المصري العظيم، الذي يكن للشعب الفيتنامي العظيم أصدق معاني الود والاعتزاز والإعجاب بمسيرته التحررية والتنموية.

أخي فخامة الرئيس،

إن زيارتكم الكريمة اليوم لمصر، تكتسب أهمية خاصة في ضوء كونها أول زيارة لرئيس فيتنامي لمصر منذ تأسيس العلاقات الدبلوماسية بين البلدين منذ 55 عامًا، كما أنها تأتي بعد أول زيارة لرئيس مصر لهانوي، تلك التي قمت بها في سبتمبر من العام الماضي.

إن هاتين الزيارتين التاريخيتين، فضلا عن اللقاءات التي تعقد بين قيادات الدولتين في مناسبات عدة، تمثل تأكيدًا لاهتمام بلدينا بتعزيز العلاقات بينهما ورغبتهما في استثمار الإمكانات الهائلة التي تتمتعان بها لما فيه صالح شعبيهما.

السيدات والسادة،

لقد عقدت وفخامة الرئيس جلسة مباحثات مثمرة ومتميزة، تناولت سبل تدعيم وتعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين على جميع الأصعدة، فضلًا عن التعاون في إطار المؤسسات الدولية، واستعرضنا القضايا الدولية والاقليمية ذات الاهتمام المشترك، حيث تناولت هذه الجلسة بحث تدعيم العلاقات السياسية والعسكرية والأمنية والاقتصادية، وسبل مكافحة الإرهاب، وفتح الأسواق الفيتنامية أمام الصادرات المصرية، وكذلك تنشيط التبادل السياحي والثقافي بين البلدين.

ولا يفوتني في هذا السياق أن أشير إلى ما لمسته من اتفاق بين توجهات البلدين على تحقيق الاستقرار والأمن والسلام، وما توليه كل من مصر وفيتنام من أولوية قصوى لتحقيق التنمية الاقتصادية. وفي هذا الإطار، فإنني أؤكد لفخامة الرئيس تران داي كوان الاهتمام الذي نوليه لدعم علاقاتنا مع فيتنام، لما لها من ثقل إقليمي بارز، وإمكانيات كبيرة.

كما أؤكد لفخامته تقديرنا لدعم فيتنام انضمام مصر لاتفاقية الصداقة والتعاون مع رابطة الـ "آسيان" تلك الخطوة التي ستساهم في دفع العلاقات مع دول الرابطة إلى آفاق جديدة، وتعزيز التعاون معها في مختلف المجالات، والاستفادة من تجارب تلك الدول التنموية الرائدة.

كما أعرب لفخامة الرئيس عن ترحيبنا لكثيف التعاون والتنسيق مع دولة فيتنام خلال رئاسة مصر للاتحاد الأفريقي في عام 2019 بما يحقق مصالح بلدينا والقارتين الأفريقية والآسيوية.

السيدات والسادة،

اسمحوا لي أن أجدد ترحيبي بفخامة الرئيس تران داي كوان، وأن أعرب عن خالص اعتزازي بشخص فخامته، وأن أؤكد حرصي الدائم على تطوير أواصر العلاقات الأخوية بين فيتنام ومصر، والعمل من أجل دعم التعاون بين بلدينا لتحقيق مستقبل أفضل لشعبينا الصديقين.

أشكركم، واسمحوا لي أن أعطي الكلمة لفخامة الرئيس تران داي كوان، فليتفضل.


ألقى الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي هذه الكلمة في مؤتمر صحفي بقصر الاتحادية في القاهرة، عقب مراسم توقيع مذكرات تفاهم بين مصر وفيتنام، في المجالات الاقتصادية والاستثمار.