صورة أرشيفية للرئيس عبد الفتاح السيسي من الصفحة الرسمية

نص تعليق السيسي على شرح محافظ القاهرة لمخطط الوحدات السكنية بالقاهرة 15/12/2018

لا بد إن المسؤول يبقى عنده سياق لوظيفته، سياق يتكلم بيه.. عملنا وعملنا وعملنا، وبنعمل وبنعمل، والفلوس اللي معايا كذا والمنتظر كذا، ومانقدرش أكتر من كده أو أقدر.. كده يعني..

السيسي: شكرًا جزيلًا بس اسمح لي أسالك..

محافظ القاهرة: اتفضل يا فندم.

السيسي: أنت بتقول فيه 46، ودول 23، يعني، 46 ألف وحدة أنتوا محتاجنهم.

محافظ القاهرة: 46 منطقة يا فندم

السيسي: يعني أنا بتكلم على عدد الوحدات اللي أنت، ال، عدد ال 46 ألف وحدة.. ارجع كدة.. المناطق دي 46

محافظ القاهرة: 46 ده البداية سيادتك، كان عندنا أساسًا 46

السيسي: ماشي ماشي.. أنت دلوقتي واصل بالمرحلة التانية تغطي 46 تمامًا؟

محافظ القاهرة: لا سعادتك النهاردة بعد افتتاح المحروسة..

السيسي: لا لا. خليني، ما أنت عرضت عليا مرحلة وفي مرحلة جاري تنفيذها، مش كدة؟ مش كدة؟ يا كامل!

كامل: أيوة يا فندم المرحلة الجاية إن شاء الله بإذن الله تتفتح خلال شهر، هتبقى شاملة إن شاء الله المحروسة 2 والأسمرات 3، هاتغطي ال9 وحدات دول، ال9 مناطق دول، يبقى سيادتك معادش فيه ولا منطقة مهددة للحياة. ال17 يا فندم دول نفس الكلام داخلين اللي هم سكن غير ملائم داخلين في إيه..

السيسي: يعني في الاخر ال46 متغطيين

كامل: هيكونوا متغطيين بالكامل يا فندم خلال شهر إن شاء الله

السيسي: لأ

كامل: سيادتك خلال شهر هايكون سيادتك دخل الأسمرات 3..

السيسي: مع انتهاء المشروعات بقى كلها.. مش كدة؟

كامل: الأسمرات 3 زائد محطات تحلية..

السيسي: ومحطات تحلية 2 اللي هايعملها عماد..

كامل: تمام يا فندم

السيسي: طيب.. يبقى كدة ال46 خلصوا..

كامل: تمام يا فندم.

السيسي: طيب أنا بقى عايز أسأل سؤال.. اتفضل يا كامل.. أنا من فضلك (مخاطبًا محافظ القاهرة) ماعرفش أنت هاتبقى جاهز ترد على الأسئلة دي ولا لأ.. صندوق العشوائيات عندك بيجمع كام أو فيه كام فلوس؟

محافظ القاهرة: هو سيادتك..

السيسي: واضح إنك أنت..

محافظ القاهرة: اتفضل..

السيسي: لا، معلش، تعرف؟ (يصمت المحافظ) ماتعرفش.. طب هسألك سؤال تاني، السؤال مش هدفه إنه أي حاجة والله.. دخل المحافظة كام؟

محافظ القاهرة: المحافظة يا فندم؟

السيسي: آآآه.. دخلها كام؟

محافظ القاهرة: سيادتك يعني..

السيسي: تصدق وتآمن بالله.. أنا عارف دخل مصر كام.. بالحتة (تصفيق) الله.. ده شغل! إذا ماكنتش تعرف كل جنيه في محافظتك وإزاي تعظمه وإزاي تكتره عشان نحل مسائل زي دي.

طب أنا هقولك.. اتعملك كام كوبري في ال4 سنين اللي فاتوا؟ أنا ماقصدش بكدة حاجة.. لكن أقصد أقول، عشان أنت هاتقعد مع ناس في، مواطنين، وعايز تتكلم معاهم، فلما تيجي تتكلم معاهم، أرجو إن ده مايحرجكش ولا يحرج أي حد يعني، لازم أبقى أنا عارف كل، راسي من رجليا في كل شيء، وأعمل باللي أنا عارفه ده سياق أتكلم معاهم بيه.

أقولهم خلي بالكم عندي كذا وبكسب كذا وبعمل كذا وبصرف كذا وعمل كذا وعملنا كذا والدولة عملت كذا وأنا عملت كذا.. وده أقصى حاجة عندنا.. طب مش عاجبنا.. طب ماهو ده أقصى حاجة عندنا.

إنما لو أنا معملتش كدة.. أنا آسف إن أنا جه المثال فيك أنت، أنا مقصدش أنت والله خالص، أنا أقصد لكل زمايلنا اللي بيتكلموا مع الناس، إذا ماكانش.. طب خلوا أي حد في مصر يتكلم معايا.. مش عشان حاجة.. حافظها.. حافظها عشان أرد.. عشان محدش يقولي كلام، ويـ.. مترتب كدة ويقولي الكلام ده هو ده الحقيقة، لا طبعًا مش حقيقة.. بدليل اللي أنا بوريهولكوا ده. الكلام اللي أي حد يتكلمه معايا مش حقيقة، بدليل اللي احنا بنوريهولكوا ده. مش كدة ولا إيه؟

فلا بد إن المسؤول يبقى عنده سياق لوظيفته، سياق يتكلم بيه.. عملنا وعملنا وعملنا، وبنعمل وبنعمل، والفلوس اللي معايا كذا والمنتظر كذا ومانقدرش أكتر من كدة أو أقدر.. كدة..

طب لو ده مش موجود.. حضرتك مش، يعني.. ده من ضمن، في تقديري، من ضمن مكملات وظيفتنا في ظل ظروف منطقتنا واللي حصل فيها، اللي حصل فيها في 2011 وغضب الناس.. أنا في تقديري إن في جزء كبير منه إن احنا ماكانش عندنا سياق للواقع بتاعنا نتكلم فيه مع الناس ونقول الحكاية ايه وجاية ليه وليه وصلنا لكدة.. ماحدش.. ال46 منطقة دول اتعملوا إزاي؟ ليه؟ طب إحنا بنجابههم النهاردة بكام؟ يعني كام ألف شقة، طب دول بكام؟ هي كانت الدولة عملتهم الأول ووفرت للناس، يا إما كان التخطيط بتاعها يسمح بإن في ناس تانية تبني وتتيحها للناس، بدل ما الناس تقعد في الشوارع، ويبقى حالهم كدة، فإن مكناش إحنا واخدين بالنا من حالنا، هايحصل تاني كدة، هايحصل تاني كدة، ويبقى إحنا كل اللي إحنا عملناه خلال ال4،5 سنين دول إن إحنا بنصلح المسائل دي، وتتكرر المسائل دي تاني، ليه؟ لو ماكناش احنا نشيل الناس دي كلها، ونشيل الأماكن بتاعتها اللي هي موجودة فيها، ويتعاد تصميمها وتتعمل بالفعل، هاتبقى بؤر مرة تانية، وتـ، مش كدة يا دكتورة ولا إيه؟ فإحنا بنعمل إيه؟ إحنا هانخلي الدايرة تلف بينا؟

قبل ما أنسى، في محور، محور، عند.. اسمه.. عند ال.. عند في مدينة نصر عند المساكن، اللي هي سوق السيارات يا كامل، شارع السلك؟ السلك؟

كامل: اه يا فندم تحت سلك الكهربا

السيسي: اسمه كدة؟

كامل: ايوة يا فندم

السيسي: يا دكتور شاكر.. فين الدكتور شاكر؟ ماتشيلنا البتاع ده خلينا نفتح المحور ده (يرد الدكتور شاكر بصوت غير مسموع) (يضحك الرئيس) الدكتور شاكر بقى صعب جدًا.. صعب جدًا..

طيب.. أنا بقولك كدة ليه؟ لأنك أنت عشان تفتح المحور ده توصله للسويس، توصله للسويس، ده هايعمل انفراجة كبيرة جدًا جدًا في المنطقة دي، بس أنت هاتضطر إنك أنت تخش على منطقة آآ مش مخططة، وفيها ناس، مش كدة يا كامل؟

كامل: الهجانة يا فندم آه..

السيسي: أه، يعني، في جزء يعني في جزء منها.. فلازم تـ، يعني ، يتعوض عليهم ويقعدوا في أماكن كويسة.. و.. مش كدة.. مثلًا يعني.. ماشي؟ بيجيلك فلوس كام بقى كل شهر؟ لأ.. بيجيلك فلوس قد إيه كل شهر؟

محافظ القاهرة: في القاهرة يا فندم؟

السيسي: (يبتسم) خليك في القاهرة بس (يضحك) طيب اتفضل.. اتفضل.. اتفضل (تصفيق) شكرًا جزيلًا.

...

القيت الكلمة خلال افتتاح عدد من المشروعات الخدمية في مجال المياة الإسكان الإجتماعي عبر الفيديو كونفرانس، بحضور رئيس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولي، وعدد من الوزاراء وكبار رجال الدولة.

...

خدمة الخطابات الكاملة للسيسي تجدونها في هذا الرابط