تسلسل زمني: غالي "كابيتانو" الأزمات

تُزيّن شارة القيادة كتف حسام غالي لاعب الأهلي المصري؛ لكنها لا تمنعه من الاستمرار في إثارة الأزمات داخل الملعب وخارجه كناشئ في بداية مسيرته الكروية.

ويملك غالي في مسيرته سجلاً حافلاً من الأزمات، زادت أوراقه في السنوات الأخيرة بعد اعتزال نجوم الفريق الأحمر مثل محمد أبو تريكه ومحمد بركات ووائل جمعة.

ودخل غالي، الثلاثاء الماضي، في مشادة مع مجموعة من مشجعي الأهلي خلال حضورهم إحدى الحصص التدريبية للفريق، حيثُ تبادل السباب معهم، قبل أن يقتحم المشجعون الملعب ويتم إيقاف التدريب.

وتراجعت نتائج الأهلي بشكل واضح في الأسابيع الأخيرة، حيثُ خسر نهائي الكأس أمام غريمه التقليدي الزمالك، كما ودّع دوري أبطال إفريقيا من مرحلة المجموعات.

وقدم غالي، المُلقب بالـ"كابيتانو"، أداءً سيئًا في أغلب مباريات الفريق الأخيرة، ما دفع المدرب الهولندي مارتن يول لسحبه من الملعب واستبداله في أكثر من مباراة.

يعرض هذا التقرير تسلسلاً زمنيًا لأبرز أزمات قائد الأهلي داخل الملعب وخارجها:

10 مايو/أيار 2007 .. قميص توتنهام على الأرض

كان غالي محترفًا في صفوف توتنهام الإنجليزي، وفي مباراة أمام بلاكبيرن قرر المدير الفني للفريق مارتن يول، مدرب الأهلي الحالي، الدفع بغالي في الدقيقة 29 من الشوط الأول بديلا للفرنسي مالبرونك، وفي الشوط الثاني وبعدما قدم غالي أداء سيئًا قرر المدرب سحب اللاعب المصري والدفع بروبي كين بدلاً منه، ليعترض غالي على التغيير بإلقاء قميص الفريق على الأرض أمام المدرب.

تلك اللقطة كانت سببًا في عدم استمرار غالي مع توتنهام، وعجلت بإنهاء رحلته الأوروبية.


21 نوفمبر/ تشرين الثاني 2009: اشتباك مع الجيزاوي

بعد رحيله عن الدوري الإنجليزي، انتقل غالي إلى الدوري السعودي ولعب لفريق النصر، وفي مباراةٍ أمام الأهلي، اشتبك اللاعب المصري مع عبد الرحيم الجيزاوي لاعب الأهلي.

وشنت صحف سعودية هجومًا حادًا على غالي وطالبت لجنة الإنضباط بالإتحاد السعودى لكرة القدم بتوقيع عقوبة قاسية على اللاعب.


11 فبراير/ شباط 2010: صفعة القحطاني

أثار غالي أزمة أخرى مع ياسر القحطاني مهاجم نادي الهلال السعودي، في مباراة بكأس ولي العهد عندما اعتدى عليه، وقام بصفعه أثناء المباراة، ولحسن حظ غالي لم يشاهد الحكم الروماني بافيل كويتسيان الواقعة.


19 إبريل/ نيسان 2012: صدام مع مانويل جوزيه

طالب مانويل جوزيه، أحد أبرز المدربين في تاريخ الأهلي، غالي بعدم التدرب مع الفريق بعد عودته من مشاركة مع منتخب مصر؛ لكنّ قائد الأهلي أصرّ على التدرب ما أثار أزمة كبيرة بين الطرفين.

وقرر جوزيه عرض غالي للبيع وطالب إدارة النادي بالاستغناء عن اللاعب رغم محاولات حسن حمدي لإثنائه عن هذا القرار.

رحل جوزيه عن الأهلي بعد الأزمة بقليل واستمر غالي مع الفريق.


29 سبتمبر/ أيلول 2012: اشتباك مع البدري

في مباراة ودية أمام سموحة، قرر حسام البدري المدير الفني للأهلي سحب غالي خلال شوط المباراة الثاني، لكن قائد الأهلي اعترض بشكل مبالغ فيه، وحين عنفه البدري واصل غالي الاعتراض وخرج من الملعب رافضًا الجلوس على مقاعد البدلاء.


20 سبتمبر/أيلول 2014: تريزيجيه ضحية جديدة

انفعل غالي على محمود حسن "تريزيجيه" خلال مباراة الأهلي أمام القطن الكاميروني في كأس الكونفيدرالية الإفريقية؛ بسبب إصرار اللاعب على تمرير الكرة للمهاجمين.

وحاول وائل جمعة مدير الكرة احتواء الأزمة وعقد جلسة بين اللاعبين عقب انتهاء المباراة للتخفيف من حدة التوتر.


22 أكتوبر/ تشرين الأول 2014: عاشور يشتكي

وجّه غالي انتقادات حادة لحسام عاشور بين شوطي مباراة الأهلي والاتحاد في الدوري المحلي، وحين رفض عاشور الانتقادات، احتد عليه غالي وتبادلا السباب.

وتقدم عاشور بشكوى لعلاء عبد الصادق المشرف على قطاع الكرة، الذي قرر فرض غرامة قيمتها 10 آلاف جنيه على الثنائي باعتبارهما "أقدم لاعبي الفريق".


30 أكتوبر/ تشرين الأول 2014: اعتراض على جاريدو

أشاد خوان كارلوس جاريدو المدير الفني السابق للأهلي بغالي في أكثر من مناسبة لأنه "قائد مثالي" على حد قوله؛ لكنه رغم ذلك لم يسلم من اعتراضات اللاعب؛ حيث انفعل غالي عندما تم استبداله في مباراة الأهلي أمام الأسيوطي في الدوري بشكل غير لائق ما دفع إدارة النادي لخصم 150 ألف جنيه من مستحقاته المالية.


10 فبراير/ شباط 2015: أزمة علي ماهر

عنّف غالي اللاعب الشاب رمضان صبحي خلال إحدى الحصص التدريبية، وذكرت تقارير أن صبحي بكى نتيجة قسوة قائد الأهلي له، ما دفع علي ماهر، مدرب الفريق، للتدخل، قبل أن يشتبك غالي معه.

ووقع الأهلي غرامة قاسية على غالي قيمتها 250 ألف جنيه.


24 مايو/أيار 2015: سحب شارة القيادة

قرر محمود طاهر رئيس الأهلي سحب شارة القيادة من غالي بسبب قيام اللاعب بإلقائها على أرض الملعب عقب طرده أمام حرس الحدود في إحدى مباريات الموسم قبل الماضي (2014-2015).


5 أغسطس/آب 2015: إقالة وائل جمعة

بين شوطي مباراة إنبي في الموسم الماضي، دخل غالي في مشادة مع وائل جمعة، أسطورة دفاع الأهلي، ومدير الكرة في ذلك الوقت.

تطور الأمر حين أصدر جمعة قرارًا بمنع غالي من السفر مع الفريق إلى تونس لمواجهة النجم الساحلي، ليطلب قائد الفريق من محمود طاهر رئيس النادي السماح له بالرحيل عن الأهلي لأنه "تحمل الكثير" على حد قوله.

انتهى الأمر بإقالة وائل جمعه من منصبه بعد هجومه الحاد على غالي في حوار صحفي، قال فيه إن قائد الأهلي يوجه السباب للاعبين.


15 أكتوبر/تشرين الأول 2015: وصلة سباب لرمضان صبحي

في مباراة السوبر المصري أمام الزمالك، جدد رمضان صبحي لاعب الأهلي السابق، استفزازه لمنافسيه وقرر الوقوف على الكرة مجددًا لتبدأ بعدها اشتباكات بين لاعبي الفريقين.

توجه غالي لرمضان صبحي عقب المباراة وعنّفه بشدة ووجه له السباب بينما كان باقي اللاعبين يحاولون تهدئة غالي.

واشتكي صبحي، الذي انتقل إلى ستوك سيتي مؤخرًا، لسيد عبد الحفيظ مدير الكرة بالأهلي من غالي.


1 يناير/كانون الثاني 2016: تعنيف وليد سليمان

كاد الأمر يتطور لاشتباك بين حسام غالي ووليد سليمان بسبب تعنيف قائد الفريق لزميله خلال إحدى الحصص التدريبية.

وبعد التدريب عقد عماد متعب مهاجم الفريق جلسه بين غالي وسليمان لإنهاء الأزمة.

وكان اللاعبان اشتبكا في وقت سابق في يناير/كانون الثاني العام الماضي بسبب تدخل عنيف من غالي على سليمان.


13 فبراير/ شباط 2016: الصدام الأول مع إيفونا

بين شوطي مباراة الأهلي والإنتاج الحربي، عنّف حسام غالي ماليك إيفونا المهاجم الجابوني للفريق، وذكرت تقارير صحفية متعددة أن قائد الأهلي قام بسب إيفونا ما تسبب في غضب اللاعب وكاد الأمر يتطور لاشتباك بينهما لولا تدخل اللاعبين.

واشتكى إيفونا لسيد عبد الحفيظ مدير الكرة ومحمد عبد العظيم المدرب المساعد لكنهما اكتفيا بتحذير غالي شفويًا.

وتكررت مشادات غالي وإيفونا، وفي مباراة الإنتاج الحربي في مايو/آيار حين انفعل قائد الفريق على المهاجم داخل الملعب.


19 فبراير/ شباط 2016: اشتباك مع حسين السيد

يُكثر غالي من تعنيف لاعبي الفريق، خاصة الشباب، خلال المباريات، وفي إحدى الحصص التدريبية، انفعل قائد الأهلي على حسين السيد الظهير الأيسر للفريق.

وتطور الأمر لتعديه بالضرب على اللاعب عقب انتهاء التدريبات في غرفة خلع الملابس.

ووقع الأهلي غرامة ضخمة على غالي، ذكرت تقارير أنها بلغت 250 ألف جنيه.


17 مايو/ آيار 2016: أزمة أسامة نبيه وجهاز المنتخب

شن غالي هجومًا شديدًا على أسامة نبيه، مساعد هيكتور كوبر في الجهاز الفني لمنتخب مصر، وقال إن معسكرات المنتخب تشهد محاباة من المدرب "الزملكاوي" للاعبي فريقه السابق، وأضاف أن نبيه يحاول إبعاده عن المنتخب بكل الطرق.

وقال غالي موجهًا كلامه، عبر إحدى البرامج، لنبيه: "أنت مين عشان تقول إني هبعد غالي عن المنتخب".وأعلن قائد الأهلي بعدها رغبته في اعتزال اللعب دوليًا.



16 أغسطس/آب 2016: اشتباك مع المشجعين

أثناء حصة تدريبية للفريق في أعقاب توديع دوري أبطال إفريقيا، هتفت الجماهير ضد مجموعة من اللاعبين، أبرزهم صالح جمعة وعمرو جمال، انفعل غالي على الجماهير وتوجه إليهم وتردد أنه قام بسبهم، لتنهال بعدها الهتافات على قائد الأهلي، وحاول غالي الذهاب للجمهور والاشتباك لكنّ الجهاز الفني واللاعبين حالوا دون ذلك.

وقالت مصادر بالأهلي إن محمود طاهر، رئيس النادي، حمّل غالي مسؤولية "استفزاز الجمهور" وإنه سيوقع عقوبة قاسية على قائد الفريق.