نص كلمة السيسي بمناسبة افتتاح توسعات شركة "النصر" للكيماويات 24/12/2016


كان ذُكر خلال الفترة اللي فاتت حجم الاقتصاد بتاع القوات المسلحة، ودا اتقال 20% و50%. طيب أنا هقولكوا حاجة.. طب دا أنا بتمنى.. والله العظيم بتمنى... ياريت القوات المسلحة كانت تمتلك 50% من اقتصاد مصر.

طيب.. بسم الله الرحمن الرحيم، اسمحولي في البداية إن أنا، سيادة اللوا مختار، أشكرك، وأشكر كل رجال الشركة، والقوات المسلحة، على هذا المشروع وهذا النشاط، والحقيقة، أنا بنتهز الفرصة دي عشان معانا في.. في هذا الجمع اللي موجود دلوقتي، من البرلمان ومن الإعلام، ومن أطياف الشعب، وكمان الرأي العام بيطّلع على اللي احنا بنعمله دلوقتي. وفرصة إن إحنا يعني نتكلم ونلقي الضوء على بعض الموضوعات المهمة أوي إن الناس تعرفها الحقيقة.

أنا عايز أقول إنه زي ما انتوا شوفتوا كدا، مش بس حضراتكوا اللي موجودين، ولكن دا المصريين المتابعين، أو اللي هايتابعوا اللي إحنا بنعمله دلوقتي. دا عبارة عن إجراءات اتعملت من السبعينات، من خلال رؤية القوات المسلحة لأهمية التصدي لبعض المسائل والموضوعات التي تمس الأمن القومي المصري.

اقرأ أيضًا: نص كلمة السيسي في جنازة ضحايا تفجير الكنيسة البطرسية - 12 / 12 / 2016

وزي ما انتوا شوفتم كدا إن الأمر بيتطور بزيادة الطلب، وبالتالي، ماكانش فيه مشكلة أبدًا، يعني لسّه، يعني اللوا مختار كان بيكلمني. يمكن من شهر، فبيقولي دا وزارة الإسكان طالبة زيادة لمجابهة الـ.. الـ.. الـ.. التوسعات المستقبلية للميّه خلال الـ 10، 15 سنة القادمين، مش كدا يا فندم؟ فأنا قلتله طيب يعني اللي احنا دلوقتي.. بالافتتاح الجديد ده هيلبي كل مطالبنا؟ أيوه هيلبي كل مطالبنا. وبالتالي الميّة اللي بتُقَدَّم للناس، إن شاء الله، آمنة تمامًا، ومفيش فيها أي.. كلها تحت سيطرة شركات وطنية، تحت سيطرة الدولة. لأن بالمناسبة.. الدولة والقوات المسلحة هو جزء واحد، وده مهم أوي إن أنا أأكده دلوقتي. إن ماحدش يتصور أبدًا، ويقول مثلًا، القوات المسلحة بتتصدى للموضوعات دي ليه؟ زي ما انتوا شوفتوا في العرض اللي موجود، القوات المسلحة بتتصدى لدا، لأن دا أمر يمس الأمن القومي، ودا أحد المهام الإستراتيجية للقوات المسلحة، وهو الحفاظ على الأمن القومي للدولة. آدي نقطة..

النقطة التانية، الكلام ده مابيتعملش بمعزل عن القطاع المدني ومشاركته، يعني إيه؟ يعني زي ما أنا قلت بردو قبل كدا في أحد اللقاءات، إحنا بنتكلم على عاملين مدنيين. مدنيين يعني إيه؟ يعني مواطن مدني، بيشتغل في الشركات دِيَّت، وأنا بقول العدد يمكن يكون أكتر أو أقل شوية، أنا بتكلم في مش أقل من 50 ألف عامل مدني بيشتغل في إدارة تتبع اسمها إدارة العاملين المدنيين. دا أمر يعني دا لصالح مصريين مدنيين يهمنا أوي إن إحنا نعرف دا.

اقرأ أيضًا: نص خطاب السيسي بمناسبة المولد النبوى الشريف 2016

النقطة التانية، إن الكلام ده بيتم مراجعته. كل المشروعات ديّت، بالجهاز المركزي للمحاسبات. وكمان القوائم المالية يعني إيه؟ عشان بس تم ذكرها: القوائم المالية يعني الضرايب الخاصة بهذه المشروعات. يعني ماحدش مميز عن حد من القطاع المدني غير بالإدارة والانضباط. يعني الفرق اللي بينّا وبين أي شركات أخرى هو إن إحنا في عندنا حجم من الانضباط وحجم من الإدارة بيضمن نجاح هذه المشروعات بشكل جيد يعني. ودا أمر بيتحقق في أي شركة داخل مصر أو خارج مصر بتشتغل بالطريقة ديّت بتنجح.

أنا اتعودت معاكوا إن أنا أكون رجل صادق وشفاف وأمين، ماقولش أي كلام، ولازم أصحح كل حاجة أقدر أصححها لو أمكن.

أنا بس.. كان برضو نقطة مهمة لازم أتكلم فيها، كان ذُكر خلال الفترة اللي فاتت حجم الاقتصاد بتاع القوات المسلحة، ودا اتقال 20% و50%. طيب أنا هقولكوا حاجة.. طب دا أنا بتمنى.. والله العظيم بتمنى.. انتوا عارفين يعني إيه إنه (ههه) إن الاقتصاد المصري يبقى، القوات المسلحة دي الدولة، والدولة دي جزء منها! أو الدولة دي من ضمن أجزاءها القوات المسلحة. ياريت القوات المسلحة كانت تمتلك 50% من اقتصاد مصر.

يعني دا كلام، لازم إحنا كمصريين لما نسمعه، أو أي مواطن يسمع دا، يعرف إن دا كلام مش ممكن يحصل. وأنا بقول تاني وبأكده. طب حد تاني يقول طب وبتكرره ليه؟ بكرره لأن معندناش حاجة نخبيها.

(تصفيق)

معندناش حاجة نخبيها.

آه طبعًا.

لو فيه حاجة لو كدا هقول آه. لو في أي رقم غير اللي بقوله دا، هقوله. أنا اتعودت معاكوا إن أنا أكون رجل صادق وشفاف وأمين، ماقولش أي كلام، ولازم أصحح كل حاجة أقدر أصححها لو أمكن. أنا بقول 1.5% لـ 2% من الاقتصاد. 1.5% لكام؟ لـ 2%. يعني الاقتصاد اللي 3 ، 4 تريليون، الجيش ليه 1.5 تريليون فيه؟ طب ياريت. طب والله ياريت، ياريت ليه؟ لأن الدولة المصرية، يبقى ده اقتصادها، نصه قطاع عام، هو الجيش قطاع عام ولا قطاع خاص؟

"قطاع عام يا فندم".

إنتوا فاهمين دولة زي مصر فيها 92 مليون المفروض الناتج المحلي بتاعها يبقى كام؟ ده 92 مليون دا رقم كبير أوي يا جماعة. الناتج المحلي بتاعنا المفروض يبقى 30 و40 تريليون جنيه.

مش كدا ولا إيه؟ أنا بس بقول الكلام ده لكل اللي بيسمعوا، عشان يبقى عندنا كلام، نردده ونكرره، بكل شفافية وكل قوة. لا. وإحنا نتمنى إن القطاع الخاص وأنا بشجّعه، وانتوا لو تعرفوا حجم الدعم. الدعم المعنوي، والدعم بإن احنا نخفف الإجراءات ونحسنها، وإن إحنا نوفق مناطق صناعية، وإن إحنا ندي حوافز للمستثمرين، كنتوا هاتتأكدوا إن إحنا عايزين، عايزين، كل الناس تشارك معانا. إنتوا فاهمين دولة زي مصر فيها 92 مليون المفروض الناتج المحلي بتاعها يبقى كام؟ ده 92 مليون دا رقم كبير أوي يا جماعة. الناتج المحلي بتاعنا المفروض يبقى 30 و40 تريليون جنيه. كام؟ 30 و 40 ترلـ.. ودا لن يتحقق إلا بينا كلنا. القطاع الخاص، والقطاع العام، وأي من يستطيع أن يساهم في إنه يوجِد صناعة ويوجِد زراعة للمصريين ولبلدنا. دا أمر أنا بس حبيت أأكده ليكم ودي أرقام أنا مسؤول عنها أمامكم، ده أنا حبيت بس أأكده معاكم.

خاص المنصة - أعد بواسطة وورد كلاودز 

مشروع السماد بتاع العين السخة. إحنا متفقين امتى يا فندم؟

"سيادتك يا فندم أمرت إنه يبقى إن شاء الله في يونيو 2018".

أرجو يا فندم إنه يخلص في يونيو 2018.

"إن شاء الله يا فندم أوامر سيادتك...".

أنا بس بقول لزمايلي اللي موجودين دلوقتي في القاعة وللقوات المسلحة. كان المفروض المشروع دا يتعمل في 5 سنوات، مش كدا يا فندم؟

"أيوه يا فندم".

وإحنا لما قعدنا مع الشركات اللي هي المنفذة اشترطنا عليهم إن إحنا نختصر المدة دي، ليه بنختصر المدة؟ أولًا عشان نمتلك بسرعة القدرة. وزي ما انتوا شوفتوا فيه مادتين موجودين دول أول مرة هايُنتجوا في مصر بواسطة هذا الـ..

"المجمع".

المجمع. الحاجة التانية، حجم العمالة اللي هتشتغل فيه يعني مش أقل من 4، 5 ألاف مواطن، وبرضو من المدنيين هم اللي هايشتغلوا فيه. هايوفر السماد الفوسفات. مليون طن، المليون طن دا رقم معتبر جدًا جدًا، ويكفي مطالب الزراعة في مصر ويلبي كمان مطالب الـ..

"التصدير..".

التصدير للخارج.

زي مانتوا شوفتوا في الكلام اللي اتعرض عليكوا إن المية اللي هايتم تدبيرها مش ميّه من النيل، لا، دي ميّة تحلية بحر. يعني هايتم عمل محطة معالجة، محطة تحلية في السخنة، هي دي اللي هاتمدّ المصنع ده بكمية الميّه اللازمة ليه، وصلنا إنه تدور مرة أخرى وتستخدم بعد كدة زي مانتوا شوفتوا في موضوع البيئة ودا أمر أنا بأكّد عليه في كل افتتاح، أهمية إن إحنا، إحنا بنقول إيه؟ بنقول إن المعالجة اللي بتّمّ للمخلفات أو للنواتج الصناعية اللي موجودة او هذه المصانع، أبدًا ماتتصرِفش أبدًا على الشبكة القومية بتاعة الدولة، لا، تتعمل على، تتعملّها محطة معالجة، تعالج هذا الموضوع، مايبقاش فيه صرف، أبدًا من مخلفات هذه المصانع، على الـ.. على الشبكة.

اقرأ أيضًا: نص خطاب السيسي في افتتاح مشروع بشاير الخير

أنا بقول الكلام دا ليه؟ كان من كام.. من سنتين ذُكِر إن فيه الميّه اللي بتنزل في مصارف كفر الشيخ، ومصارف.. كوتشينر؟ مش كدا؟

"كتشنر"

آآه، أنا عايز أقولكوا إيه؟ عشان بس تبقوا واخدين بالكم المسألة جاية منين، بصراحة هو مخلفات صرف صناعي وزراعي وصحي هو اللي لوّث هذه المصارف واللي هي كانت ليها تأثير ضار جدًا على الناس.

لما بنيجي نتكلم إنهاردة وانا كلامي دا لنفسي وللحكومة وحتى للمواطنين والناس اللي شغالة في هذه القطاعات اوعى تتصور إن اللي انت بتعمله ما بيئذيش، مابيئذكش انت شخصيًا، لأن في الآخر دي بلدك. بقول كدا ليه؟ لأن ساعات كتير أوي محطات المعالجة اللي موجودة داخل المصانع ماتبقاش بالكفاءة اللازمة أو حتى مايتمّش تشغيلها وينزل يعني ينزل الصرف على المصارف أو على الشبكة ويئذي جدًا جدًا بلده واهله وناسه.

ليه احنا بنقول الكلام دوّت، والكلام دا يمكن للسيد وزير الصناعة والتجارة، بقوله من فضلك نعمل عمل هو صعب علينا بس احنا بنعمله ليه؟ بنعمله عشان ضمان تحقيق النتائج، ضمان تحقيق النتايج يعني إيه؟ يعني أنا بعمل الموضوع بشكل متكامل وبعمل محطة معالجة للصرف، حجم المصانع اللي موجود بالكامل عشان أتلافى إن المصنع دا يشتغل مظبوط ولا مابيشتغلش مظبوط. المصنع ده عمل مواصفات طبقًا للمعايير ولا مش طبقًا للمعايير، والمحطة دي تفضل شغالة تحت سيطرتنا، بالمناسبة، إحنا كنا قلنا رفع كفاءة محطات الري والصرف في إسكندرية والبحيرة والغربية بعد النوّة بتاعت السنة اللي فاتت. المحطات دي تطلّع لجنة من الكلية الفنية والهيئة الهندسية وجامعة عين شمس تشوفلي، والرقابة الإدارية طبعًا، تشوفلي المحطات دي ويجيلي تقرير خلال 15 يوم بالحالة بتاعتها.

اقرأ أيضًا: نص خطاب السيسي في ذكرى السادس من أكتوبر

إحنا صرفنا واتحط مليار جنيه تحت ذمة هذا المشروع لصالح وزارة الإسكان ووزارة الري. من فضلكوا وانا بقول الكلام ده لينا كلنا لكل القادة الموجودين في نطاق كل المشروعات لو سمحتم، والمحافظين في نطاق المحافظات المشروعات، من فضلكم، لما يكون فيه مشروع بيتعمل جوة نطاق محافظتك، لها نطاق إشرافك جواه، نطاق إشرافك تنزل وتشوف وتطمن وتستعين، بقى عندك جامعة زي جامعة عين شمس.. جامعة زي جامعة، في الحالة دي جامعة اسكندرية كلية الهندسة. بمنتهى البساطة ارفع سماعة التليفون او ابعت جواب رسمي لرئيس الجامعة قولّه لو سمحت كلية الهندسة أنا عايز اجمع منها لجنة فنية تنزل تشوف الكلام دوّت.

لو سمحتم السادة المحافظين، السادة الوزرا من فضلكم.. من فضلكم إذا كنتوا بتتكلموا عن مكافحة فساد، الموضوع مفيش فيه محاباة ولا مجاملة، مافيش فيه محاباة ولا مجاملة.

ليه ببعت كدا؟ ليه بعمل كدا؟ أقولكوا كلام صعب يعني؟ يعني انتوا.. يعني أنا اتابع كلام زي كدا عشان اطّمن إن حاجتنا بتتعمل بما يرضي الله؟ لا، كل واحد في مكانه بيشيل مسؤولية ويتحمل، ويعرف إن هو مش قاعد فقط عشان دا كل صغيرة وكبيرة داخل المحافظة أو داخل نطاق القيادة التعبوية، قائد الجيش، قائد المنطقة، عندك شُعَب مهندسين وأفراد.. مهندسين للكتايب وللفرق، لو سمحت.. لو سمحت، الكلام اللي أنا بقول عليه دا يتعمل لكل مشروع بتعمله في نطاقك، خلّي نطاق الإشراف ومستويات الإشراف كتيرة، من غير ما نعيق بعض، من غير ما نعيق بعض. بس اطمّن إن الفلوس اللي احنا حاطينها ديّت بتشتغل إيه يا فندم؟ أفضل ما يمكن.. فأنا عشان كدا المشروعات ديّت وغيرها لو سمحتم السادة المحافظين، السادة الوزرا من فضلكم.. من فضلكم إذا كنتوا بتتكلموا عن مكافحة فساد، الموضوع مفيش فيه محاباة ولا مجاملة، مافيش فيه محاباة ولا مجاملة.

(تصفيق)

طب الجيش اللي بيعملها.. هنشوفها.. طب الشركات اللي بتشوفها.. برضو هانشوفها، طب بنعمل كدا ليه؟ بنعمل كدا لأن دي بلدنا وحاجتنا، دي حاجتنا، والمقاول اللي بيعملها واحد مننا، بس إحنا بنطمّن إن الشغل ده طبقًا للمعايير عشان يستمر، الفلوس اللي اتحطت فيه الأموال اللي صرفت على المشروع يبقى فيه مكانها.

الكلام... الكلام مش صلّي وصوم بس.. لأ صلي وصوم، وشوف الشغل اللي جواك، واطمّن إن حاجتك معمولة بما يرضي الله، ونجابه بصدق وبأمانة وبشرف، بصدق وبأمانة وبشرف.

أرجو إني ماكونش أطلت عليكم، التقرير بتاع محطات المعالجة والري والرفع اللي موجودة واللي اتعملت وخدت مليار جنيه من تحيا مصر، اطمّن إن إحنا حطينا الفلوس والشغل اتعمل طبقًا لأعلى المعايير. طبقًا.. والتقرير يجيلي من الرقابة والكلية الفنية والهيئة الهندسية وجامعة.. كلية هندسة إسكندرية ورئيس ورئيـ.. والعميد بتاع الجامعة مسؤول قدامي، طب بعمل كدا ليه؟ بصوا على حاجتكوا، دي مش حاجتي أنا بس، ولا حاجة الحكومة بس، دي حاجة مصر، كلنا مسؤولين عنها تتعمل بأعلى كفاءة.

انتوا عارفين؟ أنا نفسي أعمل كل حاجة حلوة عشانكوا. بس إحنا نقدر نعمل كل حاجة حلوة مع بعض.

أنا متشكر وأنا بشكرك سيادة اللوا مختار مرة تانية وبشكر العاملين معاك، والحقيقة أنا سعيد باللي أنا بشوفه وربنا يارب يوفقكم ودايمًا إن شاء الله نلتقي في مناسبات أخرى، وأرجو إن العين السخنة، المجمع دا يبقى زي ما اتفقنا في شهر 6، وإحنا.. أنا عارف إن دا وقت صعب أوي لكن أرجو أن توفقّوا فيه إن شاء الله.

"بإذن الله".

شكرًا جزيلًا.

"بإذن الله يا فندم".

إن شاء الله.. إن شاء الله، متشكرين، كتّر خيرك، شكرًا

تحيا مصر لينا كلنا.

خلّي بالكم، ما دام قلتوا تحيا مصر، تحيا مصر أنا قلت الكلام دا مرتين تلاتة اربعة، أكتر كمان، تحيا مصر بينا كلنا، إن إحنا نحط إيدينا في إيدين بعض، ومانستكترش أبدًا إن إحنا نقدر نعمل نجاح ونجاح ونجاح، وهانتغلّب على مشاكلنا، وهانعمل، بفضل الله سبحانه وتعالى وبإخلاصكم، هانعمل كل حاجة طيبة للشعب دا، الشعب دا، الشعب المصري، أنا بتكلم، وانا والله مابقول كلام.. لا سياسي ولا.. ولا معنوي.

"بنحبك يا ريس"

وانا بـ..

"تسلم الأيادي"

.......

(تصفيق)

انتوا عارفين؟ أنا نفسي أعمل كل حاجة حلوة عشانكوا.

(تصفيق)

بس إحنا نقدر نعمل كل حاجة حلوة مع بعض.

"إن شاء الله".

وبإيدينا مع بعض، كلنا، لأن هو يستحق، وهو حمّلنا المسؤولية ديَت، هو قالّنا، إداني حطنا، حط.. مش انا بس، فينا كلنا.. كل مسؤول، حتى البرلمان، حتى الحكومة، حتى المحافظين، حتى الناس العاملين في الدولة، دي بلدنا، وعيب علينا، عيب علينا، وصعب أوي إن حد إن احنا، نبقى.. مش عند.. مستوى، آمال وأماني للمصريين. لمّال.. لغاية لما نعمل، نعمل كل حاجة حلوة، لجل خاطر هذا الشعب، اللي انا عارف والله ومابجامله.. إن هو شعب أصيل، وكريم، وتحمّل، وانا عارف، ربنا يعينّا ويقدّرنا.

شكرًا جزيلًا.

ألقى الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي كلمته أثناء افتتاح التوسعات الجديدة لشركة النصر للكيماويات بمنطقة أبو رواش بالجيزة


أعدت السحابة الكلامية لنص الخطاب بعد استبعاد حروف الجر والعطف وأسماء وضمائر الوصل والإشارة.