نص كلمة السيسى فى الكاتدرائية المرقسية بمناسبة عيد الميلاد 6/1/2017


ربنا بيحب الحُسن.. والسلام حُسن.. والخير حُسن.. والتعاطف حُسن.. وأي حاجة قبح، مالهاش مكان، أي قبيح مالهوش مكان. الجمال فقط هو اللي ليه مكان، واحنا هنا في بلدنا هنقدّم دا، هنقدّم الجمال والحُسن للعالم كله.

(تصفيق وترحيب وصياح وصفير مستمر).

طب اتفضلوا استريحوا لو سمحتم.. اتفضلوا استريحوا لو سمحتم.

أنا متشكر والله.. متشكر جدًا.

(تصفيق وترحيب حار مستمر).

متشكر والله.

طب اسمحولي... أنا مش عايز أضيّع عليكم الصلاة بتاعتكم، وبعدين عشان قداسة البابا مايزعلش..

ربنا يحميكوا كلكوا.. ربنا يحميكوا كلكوا.

اقرأ أيضًا: نص كلمة السيسي في جنازة ضحايا تفجير الكنيسة البطرسية - 12 / 12 / 2016

في البداية بسم الله الرحمن الرحيم..

واسمحولي إن أنا أوجهلكم جميعًا، كل التحية والتقدير وكل عام وأنتم بخير. وعيد سعيد وسنة سعيدة علينا كلنا.

(تصفيق).

إن شاء الله سنة سعيدة علينا كلنا.

(تصفيق حاد وصياح).

أنا متشكر والله و.. والمشاعر الجميلة دِيَّت، والله متبادلة، زي ما انتم كدا، أنا والله بالنسبة لكم كدا. صحيح يعني. وإحنا بنحبكم..

(تصفيق وترحيب حاد).

إحنا.. (يضحك الرئيس).

لازم تكونوا متأكدين من كدا.. لازم تكونوا متأكدين من كدا.. إحنا واحد.. إحنا.. واحد.. وإحنا بنحبكم.. فاسمحولي بس في البداية إن أنا أقول، كان السنة إللي فاتت زي دلوقتي..

"شكراً يا ريس".

مافيش شكرًا، والله ما في شكرًا ولا حاجة.. طيب..

"شكراً يا ريس".

مافيش شكرًا.. مافيش شكر على واجب..

(صياح وتصفيق مستمر).

طيب، أنا متشكر مرة تانية.. بس أنا عايز أقول إنه زي دلوقتي السنة إللي فاتت إحنا قلنا إن إحنا إتأخرنا عليكم في ترميم الكنائس التي أضيرت من 3 سنين.

والحقيقة عايز أقولكم، إن قداسة البابا، لم يتحدث معي مرة واحدة، ولم يطلب مرة واحدة، ولم يذكر مرة واحدة الموضوع دا ليَّا، وهو حق، حق ليه وحق ليكم.

فكنت أنا وعدتكم وقلت أرجو إن إنتم تقبلوا إن إحنا اتأخرنا عليكوا في دا. إحنا الحمد لله النهارده وأنا واقف قدامكم، كل الكنائس التي أضيرت الحمد لله تم ترميمها شكل كويس.

(تصفيق وصياح وصفير).

(يضحك الرئيس).

طيب..

و.. عشان أكون صادق تمامًا.. فيه كنيسة في إلمنيا، وكنيسة في العريش، ناقصة اللوحات الزيتية بتاعتها دي لسه ماخلصتش. خلال أسبوع، 10 تيام، هتكون خلصت إن شاء الله.

(تصفيق وصفير).

لسه كان قداسة البابا بيقولي إن السنة الجاية، هيبقى مرور 50 سنة على إنشاء الكاتدرائية. وأنا برد عليه وبقولّه، السنة الجاية لو ماكانش ده يزعجكوا، في العاصمة الجديدة لازم يكون فيه أكبر كنيسة ومسجد في مصر.

طيب أنا... بقول كدا ليه؟

لأن إحنا كمان لسه كان قداسة البابا بيقولي إن.. السنة الجاية، هيبقى مرور 50 سنة على إنشاء الكاتدرائية. وأنا برد عليه وبقولّه، السنة الجاية لو ماكانش ده يزعجكوا، في العاصمة الجديدة لازم يكون فيه أكبر كنيسة ومسجد في مصر.

(تصفيق وصياح وصفير).

خلّي بالكم... طب اسمعوا بس..

أنا أول المساهمين في الكنيسة وفي المسجد.

(تصفيق وصياح).

أول المساهمين..

عايزين نعلّم الناس إن إحنا واحد، وإن التنوع ربنا خلقه... التنوع ربنا خلقه عشان إحنا نحترم دا، دي إرادة إلهية، الاختلاف إرادة إلهية، إللي يرفضها أو يحاول يغيرها، دا مش فاهم، دا مش فاهم الحكاية إيه.

السنة الجاية، إن شاء الله لو كنت أنا موجود وعايش، هنحتفل بالإفتتاح. وأرجو إن.. أنا طبعًا عارف مقاولين كتير مش عايز أذكر أسماءهم. يجتهدوا خلال السنة.. يكونوا خلّصوا المسجد والكنيسة، ومركز حضاري كبير. لأن إحنا عايزين نعلم الناس. عايزين نعلّم الناس إن.. إن إحنا واحد، وإن التنوع ربنا خلقه.. اسمعوني لو سمحتوا.. التنوع ربنا خلقه عشان إحنا نحترم، نحترم دا، دي إرادة إلهية، الاختلاف إرادة إلهية، إللي يرفضها أو يحاول يغيرها، دا مش فاهم، دا مش فاهم الحكاية إيه.

اقرأ أيضًا: نص كلمة السيسي بمناسبة المولد النبوى الشريف 26/12/2016

دا الموضوع الأولاني..

الموضوع التاني.. أنا عايز أقولكوا إنه مصر، إن شاء الله، بينا كلنا.. هتشوفوها.. كل يوم..

"ربنا يخليك لينا يا ريّس".

ربنا يخليكوا كلكوا.. ربنا يخليكوا كلكوا.

أنا مش عايز أطوّل عليكوا، عشان قداسة البابا مايصحّش كدا.. (يوجه حديثه لقداسة البابا) صحيح والله، صحيح، كتر خيرَك..

(زغرودة طويلة).

(تصفيق وصياح وصفير مع الزغاريد).

شكرًا جزيلًا..

فـ...

بقولكوا مصر إن شاء الله، هايخرج منها الخير والنور على إيدينا كلنا، للمنطقة وللعالم كله، نعلّم الناس زي ما علمناهم قبل كدا. زي ما علمناهم قبل كدا. المحبة.. والسلام.. والأمان.. والاستقرار.. الحقيقي.. الحقيقي.. هايخرج من مصر هنا، وهاتشوفوا دا. وكمان بفضل الله سبحانه وتعالى. كمان، هاتشوفوا إن مصر هتبقى.. حاجة عظيمة أوي.

يعني حد يقول إن أنا لما أكون موجود وأسعِد الناس دِيّت، دا مش حُسن؟! حد يقول إن أنا لما أجامل الناس، وأقولّهم كل سنة وانتوا طيبين، دا مش حُسْن؟

طب أنا بقول كدا ليه؟ إيه، يعني، إيه حجتي في كدا؟ حجتي في كدا، إن البلد دي، وإحنا.. بنتعامل.. بأمانة.. وبشرف.. وبإخلاص.. وبمحبة.. وبسلام.. ولا نبغي أبدًا غير كدا، لينا، ولغيرنا.. غيرنا مش بس برا مصر وبرا المنطقة والعالم كله. مش ممكن تكون النوايا دي. إللي ربنا سبحانه وتعالى.. بيدعمها.. وبينميها. الحُسن.. ربنا بيحب الحُسن.. والسلام حُسن.. والخير حُسن.. والتعاطف حُسن.. وأي حاجة قبح، مالهاش مكان، أي قبيح مالهوش مكان. الجمال فقط هو اللي ليه مكان، واحنا هنا في بلدنا هنقدّم دا، هنقدّم الجمال والحُسن للعالم كله.

(زغاريد وتصفيق وصفير).

يعني حد يقول، حد يقول، إن أنا لما أكون موجود وأسعِد الناس دِيّت، دا مش حُسن؟! حد يقول إن أنا لما أجامل الناس، وأقولّهم كل سنة وانتوا طيبين، دا مش حُسْن؟

(قداسة البابا يتكلم) "دا كل الحُسن".

يا خسارة.. يا خسارة..

(تصفيق وصياح).

فكل سنة وانت طيب يا قداسة البابا، وانتوا بخير وسلام، ومصر بخير وسلام. وأنا بشكركم على حفاوة الاستقبال، وربنا يحفظكم، ويحفظ كل المصريين. ويحفظ بلدنا.

إن شاء الله السنة الجاية.

(صياح من الجمهور).

نعم؟

(صياح من الجمهور).

(يضحك الرئيس).

إن شاء الله السنة الجاية نحتفل، نحتفل، بإنشاء، صرح عظيم، يعكس احترامنا لبعضنا البعض، واحترامنا لديانات بعضنا البعض، واحترامنا لاختيارات بعضنا البعض. إحنا هنقد الصورة دي، مش بس هنقدمها، إحنا هنقدمها، وهنعيشها، إن شاء الله.

كل سنة وانتوا طيبين..

(تصفيق وصياح).

أنا.. أنا بنتهز الفرصة دي وبقول، يا رب.. يا رب.. أنا هنا في بيت من بيوت الله.. في بيت من بيوت الله.. بقولّه يا رب.. احفظ مصر.. يا رب.. أمِّن مصر.. يا رب الاستقرار والسلام لمصر ولبلادنا.. يا رب، اغننا بفضلك عمَّن سواك.

شكرًا جزيلًا.. وكل سنة وانتوا طيبين.. والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته..

شكرًا جزيلًا.

(تصفيق وصفير وصياح).

اقرأ أيضًا: نصوص كلمات الرئيس عبد الفتاح السيسي